مسيرة للمثليين في إسطنبول وتوقيف 400 شخص

السياسي -وكالات

أوقف نحو 400 شخص الأحد في اسطنبول خلال مسيرة للمثليين وأفرج عنهم لاحقا، وفق ما أفاد الاثنين منظمو المسيرة وجمعية مدافعة عن حقوق المثليين.

وأكدت جمعية الدفاع عن حقوق مجتمع الميم “كايوس إل جي” أنه “تم توقيف 373 شخصًا، وأفرج عنهم جميعا صباح يوم 27 حزيران/ يونيو”.

وحظر محافظ المدينة المسيرة، لكن مئات المتظاهرين تجمّعوا في الشوارع المجاورة لساحة تقسيم في وسط اسطنبول، المغلقة تمامًا أمام الجمهور، رافعين أعلاماً بألوان قوس قزح.

بعد مسيرة كبيرة في العام 2014 شارك فيها أكثر من 100 ألف شخص في إسطنبول، تحظر السلطات التركية المسيرة كل عام منذ سنوات عدة، لأسباب تقول إنها أمنية.

حتى قبل بدء المسيرة، دهمت شرطة مكافحة الشغب المقاهي والشوارع في حي جيهانغير بجوار ساحة تقسيم الشهيرة وأوقفت عشرات الأشخاص المتواجدين، بينهم مصور لوكالة فرانس برس، وفق فريق الوكالة.

وبدأ الإفراج عن بعض الموقوفين بينهم مصور الوكالة قبيل الساعة 23,00 بالتوقيت المحلي (20,00 ت غ)، بعد حوالي ست ساعات على توقيفهم.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى