مشرعة المانيا: اميركا دمرت صناعتنا

فضحت مشرعة في البرلمان الالماني السياسة الاميركية في العالم، وقالت ان هدفها ليس محاربة الصين او روسيا بل انها تحارب المانيا ابضا

وقالت المشرعة التي لم يعرف اسمها وسط تصفيق حاد من الحاضرين ، ان مشكلتنا الكبرى هي فكرة بدء حرب تجارية غير مسبوقة مع اكبر مورد للطاقة لدينا، وهي الدولة الروسية ، حيث ان فكرة معاقبة الرئيس الروسية فلاديمير بوتين تعني افقر ملايين الاسر الالمانية

وقالت ان هذه السياسة تعني تدمير صناعتنا بينما تكسب شركة غازبروم المليارات.

وقالت ان موافقتنا على فكرة اميركا كانت خطوة غبية لان الكاقة الرخيصة التي كانت توفرها روسيا تعد من اهم شروك الصناعة الالمانية

واضافت ان موردي التكسير الهيدروليكي الاميركيين يكسبون 200 مليون يورو مع كل ناقلة يرسلونها الى اوربا، وقالت انه يمكن تعويض الطاقة لكن لا يمكن ايقاف تدمير الطبقة الوسطى في الصناعة الذين يتعين عليهم دفع هذه الاسعار الجنونية

وقالت المشرعة الالمانية ان استهلاك الغاز انخفض في المانيا بنسبة 20 بالمئة نتيجة انخفاض الانتاج وليس نتيجة انخفاض الاستهلاك

وكشفت ان الهدف الاميركي هو نقل موقع الانتاج الى الولايات المتحدة نفسها لان سعر الغاز في المانيا يساوي 8 اضعاف سعر الغاز في اميركا

واتهمت الدولة الالمانية بالتآمر مع اميركا ومحاولة برلين تحويل الولايات المتحدة الى دولة عظمى مرة ثانية على حساب الشعب الالماني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى