مصرف لبنان يخفض سعر الفائدة

السياسي-وكالات

خفض مصرف لبنان أسعار الفوائد المصرفية بهدف إنعاش الاقتصاد المتدهور في ظل الركود والمخاوف الشديدة المتعلقة بالتخلف عن السداد.

وحدد مصرف لبنان في تعميم نشره الخميس سعر الفائدة على الودائع بالليرة اللبنانية بنسبة 7.5 بالمئة فيما خفضها إلى 4 بالمئة على الودائع بالدولار.

ويعد هذا الخفض الثاني من نوعه في أسعار الفائدة خلال شهرين، في بلد يشهد ركودا اقتصاديا وماليا.

وكان المصرف قد حدد في ديسمبر الماضي العائد السنوي للودائع بالليرة اللبنانية بنسبة 8.5 في المئة مقابل 5 بالمئة للودائع بالدولار.

وأواخر يناير الفائت، أكد وزير المالية اللبناني غازي وزني ضرورة “العمل على خفض أسعار الفائدة من أجل إنعاش الاقتصاد، وتخفيف العبء على الخزينة العامة”.

وقال مصدر مصرفي لبناني فضل عدم الكشف عن هويته لوكالة “فرانس برس”: “هذا الإجراء جزء من خطة إنقاذ أكثر شمولا”.

ويتعرض لبنان لأسوأ أزمة اقتصادية في تاريخه الحديث، أدت منذ أكتوبر إلى اندلاع حركة احتجاجية غير مسبوقة، ضد الطبقة السياسية، متهمة إياها بالفساد.

وتبلغ مديونية لبنان نحو 92 مليار دولار، أي أكثر من 150 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، وهي واحدة من أعلى النسب في العالم.

وفي مارس المقبل، يتعين على لبنان سداد 1.2 مليار دولار من سندات اليوروبوند المستحقة، لكن الآراء تتباين حول قدرة بيروت على الوفاء بهذا الاستحقاق من عدمه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق