مصر : الإعدام لقاتل نيرة أشرف

السياسي – بعد أيام من الجريمة التي أثارت جدلا واسعا في مصر، قررت محكمة جنايات المنصورة، اليوم الثلاثاء، إحالة أوراق محمد عادل، الطالب المتهم بقتل زميلته نيرة أشرف أمام بوابة جامعة المنصورة، إلى فضيلة المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وتحديد جلسة 6 يوليو للنطق بالحكم.

وجاء الحكم اليوم برئاسة المستشار بهاء المري، رئيس المحكمة بعد الاستماع لأقوال المتهم، ومرافعة النيابة.

2022-06-716

وكان النائب العام المصري قد أحال الأربعاء الماضي، الشاب محمد عادل، المتهم بقتل زميلته بجامعة المنصورة نيرة أشرف إلى محكمة الجنايات، وتحديد جلسة، الأحد الماضي 26 يونيو الجاري، لمحاكمته.

وقال البيان الصادر عن محكمة الاستئناف: ”عقب ما أمر به القاضي عبد الرازق محمد عبد الرحمن، رئيس محكمة استئناف المنصورة بتحديد جلسة، الأحد 26 يونيو، لنظر قضية مقتل الطالبة نيرة أشرف أمام جامعة المنصورة، وقد لاحظت المحكمة زخما إعلاميا حول تلك القضية بشكل مكثف وتناول فيه بعض من الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي بعض الأمور ظنا من البعض أن ذلك قد يؤثر على القضاء والقضاة“.

وقُتلت نيرة على يد المدعو محمد عادل، الأسبوع الماضي، ذبحا باستخدام سكين أمام الجامعة، لتلفظ أنفاسها الأخيرة داخل المستشفى فور وصولها.

وظهر القاتل في مقطع فيديو وهو يقترب من الضحية عقب نزولها من الحافلة ثم باغتها بذبحها، وسط ذهول الطلاب المتواجدين في محيط سور الجامعة والذين تمكنوا من الإمساك به وتسليمه لأجهزة الأمن.

وتضمنت التحريات والمعلومات الأولية أن ”مشادة كلامية نشبت بين المجني عليها والمتهم، تطورت إلى استخدامه السكين“.

لكن وسائل إعلام تحدثت عن ”سعي المتهم للارتباط بالمجني عليها، إلا أن محاولاته باءت بالفشل فقرر إنهاء حياتها“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى