مصر تكرم الأطقم الطبية

السياسي – أصدرت مصلحة الخزانة العامة وسك العملة في مصر، عملة معدنية جديدة، تحمل صورة الأطقم الطبية التي شاركت في الخط الأمامي لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وهو الأمر الذي حظي بتفاعل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وحظيت المبادرة بإعجاب،  لأنها جاءت تقديرا للجهود الجبارة التي يقدمها موظفو الصحة خلال جائحة كورونا.

وفي المنحى نفسه، أعرب الكثيرون من أعضاء الأطقم الطبية عن ترحيبهم بهذه الخطوة.

ووجه وزير المالية المصري، محمد معيط، “تحية إجلال واعتزاز بالرسالة الإنسانية النبيلة التى يعكف جيش مصر الأبيض، على أدائها بمنتهى الإخلاص، مُتصدرًا المواجهة ضد فيروس كورونا المستجد”.

وأشار الوزير المصري إلى حرص وزارة المالية على تنمية الوعي الوطني برموز العطاء الإنساني  وتضحياتهم الغالية، من خلال إصدار عملات معدنية متداولة أو تذكارية؛ “تخليدًا لهذه الذكريات العظيمة”.

وأوضح وزير المالية، أن مصلحة الخزانة العامة وسك العملة توثق هذا الدور البطولي المتعاظم لجيش مصر الأبيض فى ذاكرة الأمة، من خلال طرح 10 ملايين قطعة من فئة الجنيه، و5 ملايين قطعة من فئة خمسين قرشًا تحمل شعار فرق مصر الطبية؛ تقديرًا لجهودهم الكبيرة فى إنقاذ حياة الآلاف من المواطنين.

كما أكد الوزير، أن الدولة تُولى اهتمامًا متزايدًا بالعاملين بالقطاع الصحي، وقد تم إقرار حزمة إضافية لتحسين أجورهم وتخفيف الأعباء عن كاهلهم، من خلال رفع زيادة بدل المهن الطبية لنحو 600 ألف من الأطباء وهيئة التمريض بالقطاع الصحي بتكلفة إجمالية 2.25 مليار جنيه لأعضاء المهن الطبية الذي يُصرف للأطباء وهيئات التمريض من 400 جنيه إلى 700 جنيه والحد الأقصى من 700 إلى 1225 جنيهًا، على أن يستفيد من هذا البدل أساتذة الجامعة فى مستشفيات كليات الطب بالجامعات، إضافة إلى تأسيس صندوق للمخاطر لأصحاب المهن الطبية.

تجارب سابقة

من جانبه، أشار رئيس مصلحة الخزانة العامة وسك العملة في مصر، اللواء حسام خضر، إلى حرص وزارة المالية على تنمية الوعي الوطني بالأحداث التاريخية المهمة والشخصيات الرائدة والمؤثرة فى حياة الشعب المصري.

وأشار إلى طرح نحو 3 ملايين قطعة من العملات المعدنية المساعدة «الفكة» فئة الجنيه تحمل شعار الاحتفال بعيد الشرطة هذا العام؛ تخليدًا لذكرى هذه المناسبة.

وأوضح أن هناك العديد من المشروعات التاريخية التى تستحق التوثيق، ومنها: “العاصمة الإدارية، والريف المصري الجديد، ومدينة العلمين الجديدة، والشبكة القومية للطرق، ومحطات توليد الطاقة، وحقل ظهر للغاز، وقناطر أسيوط الجديدة، إلى جانب إنجازات أخرى.

لمسة إنسانية

من جانبها، رحبت عضو مجلس النقابة العامة للأطباء، مني مينا، بهذه الخطوة واصفة إياها بالعظيمة والمثمرة، وأنها ستساهم في رفع معنويات الأطقم الطبية، كونها بادرة حسنة من جانب الدولة.

ووصفت المبادرة باللمسة الإنسانية الكبيرة والتكريم المعنوي للأطقم الطبية مضيفة أنها جاءت في وقت جيد، ليشعر الأطقم بأن هناك من يوجه لهم رسالة امتننان ويقدر جهودهم وتضحياتهم المبذولة.

وأضافت مينا أن هناك احتياجات للأطقم الطبية يريديونها إلى جانب التكريم المعنوي، مثل توفير مسحات للأطقم الطبية بشكل سريع، في حالة الاشتباه بالإصابة إسوة بما جرى خلال تنظيم بطولة كأس العالم لكرة اليد التي نظمتها مصر الشهر الماضي.

كما طالبت وزارتي الصحة والتضامن الاجتماعي بتسهيل إجراءات صرف معاش بدل العدوى لأسر أعضاء الأطقم الطبية الذين قضوا في مواجهة الفيروس، وزيادة جرعات اللقاح التي توجهة إلى الأطقم الطبية لتحصينهم في مواجهة الفيروس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى