مصر تنفذ حكم الإعدام بحق هشام عشماوي المدان بالإرهاب

نفذت مصلحة السجون المصرية، صباح اليوم الإثنين، داخل سجن استئناف القاهرة حكم الإعدام بحق الإرهابي هشام عشماوي، بحضور عدد من قيادات مصلحة السجون وأحد أعضاء النيابة العامة وطبيب شرعي وعضو من دار الإفتاء.

وكانت المحكمة أصدرت حكمين نهائيين بتأييد حكمي محكمة الجنايات بإعدام الإرهابي هشام عشماوي لإدانته في قضيتي “الفرافرة” و”أنصار بيت المقدس الثالثة” طبقا لما أوردته صحف ومواقع مصرية.

وكان “عشماوي” أعيد إلى مصر بعدما اعتقلته قوات الجيش الوطني الليبي في 8 أكتوبر العام الماضي في درنة شرقي ليبيا، وعمل “عشماوي” ضابطا في الجيش المصري قبل طرده في عام 2012 بسبب آرائه المتشددة، ثم انضم إلى جماعة “أنصار بيت المقدس” في سيناء، إلا أنه انشق عنها وأعلن مبايعته تنظيم داعش الإرهابي في نوفمبر 2014.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد وعضوية المستشارين خالد حماد وباهر بهاء الدين، قد قررت إحالة أوراق الإرهابي هشام عشماوى و36 آخرين من أصل 208 متهما من تنظيم “بيت المقدس”، إلى المفتى بتهمة ارتكاب 54 جريمة، تضمنت اغتيالات لضباط شرطة، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت منشآت أمنية عديدة، لفضيلة المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامهم، وحددت 2 مارس المقبل للنطق بالحكم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق