مصر حذر مواطنيها بشأن الموجة الثانية من كورونا

السياسي – وجهت وزارة الصحة المصرية، الثلاثاء، تحذيرا جديدا للمصريين بشأن معدل انتشار فيروس “كورونا” في البلاد.

وقالت اللجنة العلمية لمكافحة الفيروس بالوزارة، إن الموجة الثانية من كورونا أسرع في الانتشار، وإن الفيروس يصيب العائلة بأكملها.

وأضافت أن الحالات شديدة الخطورة تنحصر غالبا في كبار السن، فوق سن 55 عاما، وأصحاب الأمراض المزمنة أو المدخنين، مشيرة إلى أن 85% من حالات العزل المنزلي في الموجة الثانية تتعافى سريعا.

وأوضحت اللجنة أن معظم الحالات المصابة بالفيروس في التوقيت الحالي من بسيطة إلى متوسطة، بحسب وسائل إعلام محلية.

وكانت وزيرة الصحة المصرية “هالة زايد”، أقرت بعدم مصداقية البيانات الرسمية المعلنة عن أعداد الإصابات بفيروس “كورونا”، قائلة إن “الأعداد المعلنة رسميا لا تعكس الحقيقة على الأرض”.

وارتفع إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس “كورونا” المستجد، منذ بدء الجائحة، وحتى الإثنين الماضي، إلى 133 ألفا و900 حالة من ضمنهم 110 آلاف و436 حالة تم شفاؤها و7466 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى