معلومات مسرّبة حول قضية حضانة أولاد أنجلينا جولي وبراد بيت

السياسي -وكالات

سلّط تقرير صحفي في إحدى المجلات الأميركية الضوء حول تحرّكات قانونية إتخذتها الممثلة الأميركية أ​نجيلينا جولي​ منذ بدأ قضية حضانة الأطفال التي رفعتها ضد الممثل الأميركي ​براد بيت​، مدّعي أن ثلاثة من الأطفال كانوا على وشك الوقوف وجهاً لوجه بالمحكمة أمام والدهم والشهادة ضده.
وفي المعلومات، رغم أن القاضي كان قد أمر بحضانة مشتركة للأطفال الخمسة للوالدين، فقد تم تسريب وثائق جديدة من محاكمة حضانة أطفال أنجلينا وبراد، حيث زعمت الأولى أنَّ ثلاثة منهم أرادوا الشهادة ضد والدهم، لكنَّ القاضي لم يسمح لهم بذلك، وأصدر حكمه.
وكان حكم الحضانة المشتركة لم يرضي أنجيلينا التي أرادت ولاية كاملة على أطفالها: باكس 12 عاماَ، زهرة 16 عاماَ، ​شيلوه​ 15 عاماَ، و​التوأم نوكس وفيفيان​ 12 عاماَ، ​مادوكس​ 19 عاماَ. وأفادت التقارير أن الأولاد القُصّر الذين كان مقرراً لهم أن يتحدثوا في المحاكمة قبل أن يصدر القاضي حكمه الأخير هما باكس وشيلو.
وفي وقت سابق كانت قدمت جولي مستندات تزعم أنَّ القاضي رفض سماع أدلة تعتقد أنها ذات صلة بالقضية، بما في ذلك شهادات لأطفاله، وزعمت الوثائق أنَّ “القاضي حرمها من محاكمة عادلة، كما استبعد بشكل غير قانوني أدلةً مرتبطة بالقضية تتعلق بصحة الأطفال وسلامتهم؛ كانت لتحسم قضيتها”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى