مفاجأة تفجرها شاهدة في محاكمة نتنياهو!

أقرت شاهدة في محاكمة رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق بنيامين نتنياهو، المتهم بالفساد بأنه كان يحصل على هدايا بشكل منتظم، وذلك قبل أشهر قليلة، من انتخابات عامة جديدة. وأدلت هداس كلاين، مساعدة المليارديرين أرنون ميلتشان، وجيمس باكر، بشهادتها أمام المحكمة يوم الثلاثاء عن الهدايا الفاخرة لنتانياهو وزوجته ساره.

ونقلت تقارير عن كلاين القول إن المليارديرين، وهما صديقان لنتنياهو، كانا يقدمان بانتظام للزوجين السيغار، والشمبانيا الوردية، والمجوهرات.

وأوضح المنتج السينمائي في هوليوود أرنون ميلتشان لرجل الأعمال الأسترالي جيمس باكر أنه “لا يمكنك مقابلة نتانياهو وأنت خالي الوفاض”. وقالت، إن باكر كان معجباً بنتنياهو.

وأضافت، أن عدد الهدايا ارتفع بمرور الوقت، وكشفت أن ساره نتنياهو كانت في الكثير من الأحيان تطلب هدايا محددة.

وحسب لائحة الاتهام، تبلغ قيمة الهدايا الفاخرة التي حصلت عليها عائلة نتنياهو نحو 700 ألف شيكل (198 ألف دولار)، من مجوهرات وسيغار وشمبانيا وردية، ووصفها نتنياهو بـ “هدايا أصدقاء”.

وتتواصل محاكمة نتنياهو منذ أكثر من عامين.

كما يواجه اتهامات بمنح مزايا لشركة الاتصالات العملاقة بيزك عندما كان وزيرا للاتصالات، مقابل تغطية إيجابية لأنشطته في موقع “واللا” الإخباري، للشركة.

ويتزعم نتنياهو المعارضة في إسرائيل، ويتطلع للعودة لرئاسة الوزراء بعد الانتخابات العامة المقررة في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى