مقابلة وينفري مع ميغان تخسر في جوائز إيمي

السياسي -وكالات

خسرت المقابلة التلفزيونية التي أجرتها المذيعة الأميركية أوبرا وينفري مع الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان، أمام برنامج عن الطعام والثقافة الإيطالية في جوائز “إيمي” الأحد، 12 سبتمبر (أيلول).

وأحدثت المقابلة التي أجريت في مارس (آذار) الماضي على مدى ساعتين صدمة لدى العائلة الملكية البريطانية، عندما اتهمت ميغان الأسرة بإثارة مخاوف حول لون بشرة أول طفل للزوجين قبل ولادته، وإلى أي مدى ستكون سمراء، وقالت إن ضغط المعيشة كزوجين ملكيين تزوجا حديثاً دفعها إلى حافة الانتحار.

وقالت شبكة “سي بي إس” التلفزيونية إن هذه المقابلة كانت الأولى التي يجريها الزوجان في أعقاب قرارهما أوائل العام 2020 التخلي عن واجباتهما الملكية والانتقال إلى كاليفورنيا، وشاهدها أكثر من 49 مليون شخص في أنحاء العالم خلال الأيام الثلاثة الأولى من بثها.

وتم ترشيح وينفري وفريقها لجائزة “إيمي” في فئة أفضل سلسلة غير روائية، لكن برنامج السفر والطعام “البحث عن إيطاليا” للممثل ستانلي توتشي فاز بالجائزة.

ولم يحضر هاري أو ميغان الحفل المتواضع الذي أقيم الأحد للفنون الإبداعية الذي يسبق حفل جوائز “إيمي” الرئيس الأسبوع المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى