مقتل جندي تركي بإدلب

أفادت وكالة “رويترز”، مساء اليوم السبت، بأن جنديا تركيا قتل بإدلب، في هجوم بقنبلة ألقيت من جانب قوات الحكومة السورية.

ويأتي ذلك بعد يومين من إعلان وزارة الدفاع التركية، الخميس، مقتل اثنين من جنودها وإصابة 5 آخرين  في إدلب.

وكان مصدر عسكري اليوم، بأن الجيش السوري نفذ عمليات قصف لمواقع المسلحين في ريف إدلب بمحيط الطرق الدولي M4.

وأوضح المصدر أن الجيش يمهد لتقدم قواته في المنطقة عبر نيران المدفعية والضربات الجوية.

وفي وقت سابق من اليوم، أفادت وكالة “سانا” الرسمية السورية بأن الجيش كثف استهدافه لمحاور تحرك وخطوط إمداد المسلحين المدعومين من تركيا، في ريفي حلب الغربي وإدلب الجنوبي والشرقي.

جدير بالذكر أن روسيا وتركيا، أكدتا في ختام الجولة الثانية من محادثاتهما حول الوضع في محافظة إدلب السورية، التزامهما بالاتفاقات الموقعة حول إجراءات وقف التصعيد في منطقة إدلب.

كما أكد البيان في ختام المباحثات التي استمرت يومي 17 و18 فبراير الجاري، على أهمية دفع العملية السياسية في سوريا بأيدي السوريين أنفسهم الذين يجب أن يقودوا جهود التسوية وينفذوها.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى