مقتل شخصين إثر حادث لسيارة تسلا من دون سائق

السياسي -وكالات

أفادت وسائل إعلام أميركية يوم الأحد، بأن رجلين اعمارهم 59 و 69 عامًا, توفيا إثر حادث اصطدام سيارة تسلا، وتعتقد الشرطة أنه لم يكن هناك أحد خلف عجلة القيادة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وكان أحد الرجلين في مقعد الراكب والآخر في المقعد الخلفي عندما انحرفت السيارة عن الطريق لمسافة 30 مترا ,و اصطدمت بشجرة ثم اشتعلت فيها النيران، حسبما ذكرت صحيفتا “وول ستريت جورنال” و”نيويورك تايمز”، نقلاً عن متحدث باسم الشرطة في “مقاطعة هاريس”Harris County بولاية تكساس الأميركية.

ووفقاً للتحقيقات الأولية، فإن الشرطة “متأكدة بنسبة 99.9 في المائة” من عدم وجود سائق خلف عجلة القيادة للسيارة تسلا 2019 Model S, وقت الحادث، بحسب ما نقلته صحيفة “وول ستريت جورنال”.

وذكرت الصحيفة، أن السلطات لا تزال تحقق فيما إذا كان برنامج مساعدة سائق السيارة كان قيد التشغيل.

وتنص إرشادات تشغيل «تسلا» الرسمية على أن وظيفة السائق الآلي في سياراتها تخفف من عبء العمل على السائق، ولكن يجب أن يكون ذلك جنباً إلى جنب مع سائق يقظ تماماً يداه على عجلة القيادة ومستعد لتولي المهمة.

وعلى الرغم من أن إمكانات السيارة أصبحت أكثر قوة بمرور الوقت، فإن هذا لا يعني أنه يمكن الاستغناء عن السائق حتى الآن.

و قالت “الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة” National Highway Traffic Safety Administration الشهر الماضي إنها تحقق في ما يقرب من عشرين حادثًا تتعلق بسيارات تسلا’ بسبب استخدام السائق الآلي أو ربما كانت تستخدمه.

وقال الشرطى هيرمان: “لقد استغرق إخماد حريق السيارة أربع ساعات و في المعتاد تستغرق العملية دقائق ” ، مضيفًا أن إطفاء الحريقاستهلك أكثر من 30 ألف جالون من المياه.

وأثارت البطاريات المستخدمة في السيارات الكهربائية ، المجلس الوطني لسلامة النقل حيث . حذر في تقرير عام 2020 من أن البطاريات يمكن أن تشكل مخاطر على سلامة رجال الانقاذ و للطوارئ.

و قال ميتشل ويستون ، كبير المحققين في مكتب Harris County Fire Marshal ، إنه على الرغم من أن البطاريات “آمنة بشكل عام” ، إلا أن تأثيرات التصادم على السرعات العالية يمكن أن تؤدي إلى “هروب حراري” thermal runaway ، مما يؤدي إلى “تماس غير متحكم فيه” بين المواد المختلفة في البطاريات.

و اضاف: يمكن أن يؤدي “الهروب الحراري” إلى نشوب حرائق ، وكذلك “إعادة إشتعال البطارية” ، حتى بعد إخماد الحريق الأولي ،

و من جهة اخرى حذرت لجنة السلامة فى Mitsubishi Electric في تقريرلها. من أن “الهروب الحراري” يمكن أن يؤدي إلى نتائج كارثية ، بما في ذلك الحريق والانفجار وفشل النظام المفاجئ والتلف المكلف للمعدات وربما الإصابة الشخصية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى