مقتل شرطي وإصابة 3 بهجومين لـ”داعش” في العراق

أفاد مصدران أمنيان عراقيان، الأحد، بأن شرطيا قُتل وأصيب 3 آخرون، بينهم جنديان، في هجومين منفصلين لتنظيم “داعش”، شرق ووسط البلاد.

وقال النقيب في شرطة محافظة ديالى (شرقا)، جعفر الوائلي، إن “شرطيا قُتل وأصيب آخر في هجوم مسلح بالرشاشات شنه داعش على حاجز أمني بقرية المخيسة، شمال شرق المحافظة”، وفق ما نقلت عنه وكالة الأناضول التركية.

ولم يقدم الوائلي أي تفاصيل أخرى حول الهجوم أو معلومات حول مصير المهاجمين.

على ذات الصعيد، ذكر النقيب في شرطة العاصمة أحمد خلف أن “مسلحين يعتقد أنهم ينتمون لتنظيم داعش هاجموا جنديين كانا يحرسان برجا للمراقبة في قضاء الطارمية، شمالي بغداد”.

وأشار إلى أن الهجوم أسفر عن إصابة الجنديين بجروح “طفيفة”، دون مزيد من التفاصيل.

يأتي ذلك بعد ساعات على إعلان الجيش العراقي تحرير آخر معقل لمسلحي تنظيم “داعش” في محافظة صلاح الدين شمال البلاد.

من جهة أخرى أعلنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، الاثنين، عن إلقاء القبض على “إرهابيين” اثنين من خلايا “داعش” النائمة في محافظة كركوك.

وقالت الوكالة في بيان إنه “استنادا لتوجيهات وزير الداخلية ومن خلال تفعيل الجهد الاستخباري ومتابعة المطلوبين من فلول عصابات داعش الارهابي، ألقت مفارز وكالة الاستخبارات المتمثلة باستخبارات الشرطة الاتحادية في وزارة الداخلية القبض على إرهابيين اثنين في ناحية الرياض بمحافظة كركوك”، وفق وكالة الأنباء العراقية “واع”.

ومنذ مطلع العام الجاري، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه في أنهم من تنظيم “داعش”، لا سيما في المنطقة بين كركوك وصلاح الدين (شمالا) وديالى (شرقا)، المعروفة باسم “مثلث الموت”.

وأعلن العراق عام 2017، عن تحقيق النصر على “داعش” باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى