مقتل طاهية امريكية شهيرة والعثور على جثة زوجها بالنهر

السياسي-وكالات

قضت محكمة أميركية أن طاهية شهيرة كانت حاملا قتلت داخل منزلها بمدينة جيرسي في ولاية نيوجيرسي الأميركية، في حين تم العثور على جثة زوجها في نهر هدسون في الولاية.

ووقعت الحادثة التي راح ضحيتها الطباخة العالمية غاريما كوثاري البالغة من العمر 35 عامًا، الأحد الماضي، وفق ما ذكرت صحيقة “مترو” البريطانية، الأربعاء.

وبعد تشريح الطبيب الشرعي لجثة القتيلة، تبين أن إصابات في الجزء العلوي من جسم كوثاري تسببت في وفاتها.

وقالت إستر سواريز، المدعية العامة في مقاطعة هدسون بالولاية، في بيان، إن الفحص الطبي أظهر أن كوثاري كانت حاملاً في شهرها الخامس عندما قتلت.

وفي وقت لاحث، عثر على جثة زوجها، مان موهان مول، في نهر هدسون. وقال المحققون إن سبب وفاته لم تحدد بعد، وإن جثته تخضع للفحص الطبي.

وبدأت تفاصيل الحادثة تتكشف للشرطة عندما وردها في الساعة 8 صباحًا في 26 أبريل تقارير عن محاولة انتحار محتملة في نهر هدسون بالقرب من شارع مونتجومري في مدينة جيرسي.

وكانت كوثاري سابقا موظفة في القطاع المالي في الهند، قبل أن تتحول إلى مهنة الطبخ وتصبح طاهية عالمية، وكانت من بين المتنافسين الخمسة عشر في مسابقة “أفضل طباخ بالهند” في عام 2010.

وافتتح الزوجان مطعمهما قبل أسابيع فقط من إعلان الإغلاق بسبب جائحة كورونا، وبحلول 30 مارس أجبرت على الإغلاق وسط تفشي المرض.

وفي 16 أبريل، يبدو أنها أعادت فتح المطعم لتوصيل الوجبات للمنازل، وأعلنت أنها ستتبرع أيضًا بوجبات إلى مركز مدينة جيرسي الطبي.

وانتقلت كوثاري بعد تخرجها من معهد طبخ شهير في باريس إلى نيويورك، وأصبحت تدير مناسبات كبرى، وتشرف على ولائم يقيمها مشاهير، من بينها عائلة كلينتون وعائلة غيتس.

أما زوجها مول (37 عاما) فهو خريج معهد الهند للتكنولوجيا، وجاء إلى الولايات المتحدة للحصول على درجة الماجستير في الهندسة المالية من جامعة كولومبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق