مقتل 22 عنصرا من “تحرير الشام” بقصف أمريكي على إدلب

أعلن الجيش الأمريكي أنه شن غارة جوية استهدفت قياديين في تنظيم القاعدة في شمال غرب سوريا قرب محافظة إدلب، مما أسفر عن مقتل 22 إرهابيا، بينهم 6 قياديين.

ومن جانبه أعلن  المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القصف الجوي وقع أثناء “مأدبة عشاء” في قرية جكارة بريف سلقين قرب الحدود السورية مع لواء اسكندرون، وأنه كان ضمن القتلى 5 مدنيين، و17 من قيادات وعناصر منشقة عن هيئة تحرير الشام.

وكان ضمن قتلى 11 من القيادات السابقة في تحرير الشام بينهم 5 من جنسيات غير سورية، كما أن أحد القتلى كان قيادي في تنظيم داعش قبل أن ينضم للهيئة في وقت لاحق، ممن قتلوا جميعاً باستهداف طيران مسير أمريكي للمأدبة.

يذكر أن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى