مقربون من ترامب نصحوه بالاستعداد للهزيمة

نصح مقربون من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأخير بأن يستعد لاحتمال خسارة الانتخابات، وهو السيناريو الذي لم يكن مطروحا بالنسبة إليه، لكن تقدم بايدن المستمر جعله مطروحا على الطاولة.

وقالت صحيفة واشنطن بوست إن الخطاب التقليدي للرؤساء بالاعتراف بخسارتهم الانتخابات، لم ينطبق حتى الآن على حالة ترامب.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وتابعت نقلا عن مصادرها، بأن مستشاري ترامب ناقشوا معه في اليومين الماضيين إمكانية خسارته، والتحركات التي تنبني على ذلك.

وتتوقع المصادر أن لا يعترف ترامب بالهزيمة بالطريقة التقليدية.

في وقت سابق، عبر المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن الجمعة، عن ثقته بالفوز بعد ثلاثة أيام على الانتخابات، لكن بدون أن يعلن النصر، داعيا الأمريكيين إلى “التلاقي”، فيما حذر الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب من أي إعلان “غير شرعي” بالفوز.

ورغم أن النائب السابق للرئيس باراك أوباما يبدو على وشك الفوز في السباق إلى البيت الأبيض إلا أن أي وسيلة إعلام أمريكية لم تعلن بعد هوية الفائز.

وبعد يوم من الترقب في معقله في ويلمنغتون في ديلاوير، أدلى بايدن بكلمة مقتضبة.

وأعلنت ولاية جورجيا الأمريكية حيث تحتدم المنافسة بين المرشح الديمقراطي جو بايدن ومنافسه الرئيس الجمهوري دونالد ترامب، أنّها ستعيد فرز أصوات الناخبين في الولاية.

وقال الوزير في ولاية جورجيا براد رافنسبرغر في مؤتمر صحافي في أتلانتا، إنّ المنافسة في جورجيا “لا تزال محتدمة”، مضيفا أنّه “في ظل هامش ضيق إلى هذا الحد، ستتم إعادة فرز الأصوات في جورجيا”.

وأظهرت النتائج صباح الجمعة تقدم جو بايدن بـ1500 صوت في جورجيا، الولاية الواقعة في جنوب شرق الولايات المتحدة والتي اعتادت التصويت للجمهوريين منذ العام 1996.

من جهة أخرى، أعلن مركز إديسون للأبحاث عن اتساع تقدم بايدن في ولاية جورجيا الحاسمة إلى 7,248 صوتا، وقال إن الفرز ما زال مستمرا.

القضاء ينتصر جزئيا لترامب

من جهة أخرى، أمر قاض في المحكمة العليا الأمريكية الجمعة بمعالجة بطاقات الاقتراع التي وصلت بعد يوم الانتخابات في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر، بشكل منفصل في بنسلفانيا، محققا في ذلك انتصارا صغيرا لدونالد ترامب.

لكن القاضي صاموئيل أليتو لم يلب طلب الجمهوريين وقف احتساب البطاقات التي يتم وضعها جانبا بناء على قراره، كما كان يريد معسكر الجمهوريين الذي لا يمكنه خسارة هذه الولاية الرئيسية لبقاء ترامب في البيت الأبيض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى