مكالمة هاتفية ثلاثية بين ترامب وبوتين والعاهل السعودي

أعلن البيت الأبيض أنّ الرئيس دونالد ترامب بحث مساء الخميس في مكالمة هاتفية ثلاثية ضمّت إليه كلاً من نظيره الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز إمكانية التوصل إلى “اتّفاق نفطي”.

كما أعلن الكرملين فجر اليوم الجمعة، أن زعماء روسيا والولايات المتحدة والسعودية، بحثوا في اتصال هاتفي مشترك الوضع في سوق النفط، وأكدوا أهمية التنسيق لإرساء الاستقرار فيها.

وقال دان سكافينو جونيور، أحد مستشاري الرئيس الأميركي، إنّ القادة الثلاثة “ناقشوا اتّفاقاً نفطياً”، من دون مزيد من التفاصيل.

وقال الكرملين في بيان له، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي دونالد ترامب والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، بحثوا الأوضاع في الأسواق النفطية، أخذا في الاعتبار المحادثات الجارية في إطار الاجتماع الوزاري الطارئ لـ”أوبك+” والمؤتمر الإلكتروني المرتقب لوزراء طاقة دول “مجموعة العشرين”.

وأشار البيان إلى أن الأطراف أكدت تطلعها إلى تنسيق العمل على إرساء الاستقرار في تجارة النفط العالمية وتقليل الآثار السلبية لتقلبات أسعار النفط على الاقتصاد العالمي.

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء السعودية فجر اليوم، بأن الزعماء استعرضوا أهمية التعاون بين الدول المنتجة للنفط، بعد اجتماع مجموعة “أوبك+” يوم أمس الخميس، وقالت: “جرى خلال الاتصال استعراض الجهود المبذولة على ضوء اجتماع مجموعة أوبك + وأهمية التعاون المشترك بين الدول المنتجة للمحافظة على استقرار أسواق الطاقة لدعم نمو الاقتصاد العالمي”.

وتحاول الدول الرئيسية المنتجة للنفط وفي مقدّمها الدول المنضوية في منظمة أوبك إضافة إلى روسيا التوصّل إلى اتفاق على خفض الإنتاج لرفع أسعار النفط التي انهارت بسبب جائحة كوفيد-19. ومن المقرّر أن يعقد ترامب مؤتمراً صحافياً خلال وقت قصير.

وفي وقت سابق، أعلن ترامب أنه أجرى مع الرئيس الروسي والملك السعودي محادثة “جيدة جدا” بشأن إنتاج النفط وأوبك، معبرا عن أمله في قرب التوصل إلى اتفاق.

واتفقت أوبك وحلفاؤها يوم الخميس على خفض إنتاج النفط بأكثر من الخمس، وقالوا إنهم يتوقعون انضمام الولايات المتحدة ومنتجين آخرين إلى جهودهم الرامية لرفع الأسعار.

وأكد تحالف “أوبك+” في بيان صدر عنه الخميس، خفض إنتاج النفط بواقع 10 ملايين برميل يوميا اعتبارا من 1 مايو 2020، ولفترة أولية مدتها شهران.

وأعلن التحالف أن تخفيضات النفط ستتقلص إلى 8 ملايين برميل يوميا حتى ديسمبر 2020 ثم إلى 6 ملايين اعتبارا من يناير 2021 إلى أبريل 2022.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى