مكتب “إياد علاوي” ينفي أنباء وفاته

السياسي – نفى المكتب الإعلامي لزعيم تحالف العراقية إياد علاوي، الأنباء التي تحدثت عن وفاته إثر جلطة أصيب بها.

وأكد المكتب في بيان له أن “هذا الخبر عار عن الصحة تماما، وعلاوي يتمتع بصحة جيدة ويقف مع أبناء شعبنا المنتفض بقوة، والرافض للهيمنة الأجنبية، سواء كانت إقليمية أو دولية”، داعيا إلى توخي الدقة بنقل المعلومات، والتأكد قبل نقلها.

واتهم البيان مخابرات دول مجاورة، لم يسمها، بالتخطيط لاغتيال إياد علاوي، لافتا إلى أنه “قبيل المحاولة السابقة لاغتياله في لندن، والتي أدت إلى ملازمته المستشفى لأكثر من عام، نشرت بعض الإذاعات أنه قتل بإطلاق نار وهو يغادر سكنه في لندن”.

وذكر البيان أن “أجهزة مخابرات دولة جارة تكرر خبر وفاة علاوي، وهي التي دأبت على محاربته والوقوف ضده، كما اعترف بذلك أحد أبرز قادتها، عندما قال لعلاوي نحن عملنا ضدك، فأجابه وأنا أيضا ضدكم، وذلك أمام شهود أحياء يرزقون، منهم أعضاء في مجلس النواب ومنهم رؤساء وزراء”، على حد قوله.

وأشار البيان إلى أن انتشار خبر وفاة علاوي يتكرر من نفس “هذه الجهات المغرضة”، التي تمكنت من السلطة في العراق، بسبب ضعف المواقف العربية من جهة، وضعف المواقف الدولية من جهة أخرى، معتبرا أن “ادعاءات أن علاوي قد مات، تمهد لاغتياله”، بحسب تقدير المكتب الإعلامي لعلاوي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق