ممثلة أمريكية تعتذر لإيران وتتهم بلادها بالإرهاب

السياسي – فجرت الممثلة الأميركية الشهيرة، روز مكغوان، جدلا واسعا في البلاد، بعد نشرها تغريدة عبر تويتر، تعتذر فيها لإيران عن ممارسات الولايات المتحدة، في إشارة إلى اغتيال قائد فيلق القدس بالحرس الثوري، قاسم سليماني.

وقالت مكغوان في تغريدتها، مخاطبة إيران، إن “الولايات المتحدة الأميركية لم تحترم دولتكم، ولا علمكم، ولا شعبكم. 52 بالمئة منا يعتذرون بخجل. نريد السلام مع شعبكم. تتم السيطرة علينا من قبل نظام إرهابي. لا نعرف كيف نفر. رجاء لا تقتلونا”.

وأثارت التغريدة ردود فعل غاضبة، وأخرى استغربت الموقف، كما تناولته العديد من الصحف.

ونشرت مكغوان بعد ذلك عدة تدوينات، ردا على أشخاص هاجموها، أو محاولة لتبرير “اعتذارها”، كما وجهت شتائم للرئيس دونالد ترامب وآخرين.

وأكدت النجمة الهوليوودية في إحدى التغريدات أن سليماني كان “شريرا جدا جدا، وارتكب أشياء شريرة جدا جدا. ولكن هذا ليس المهم الآن. الولايات المتحدة فاسدة أخلاقيا وتتصرف بشكل غير قانوني. الشيء المنطقي الوحيد هو طلب الاعتذار من إيران”، مضيفة وسم “فريق البقاء على قيد الحياة”.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى