منظمات دولية تقاطع قمة الـ20 بالسعودية

السياسي – تعهدت أكثر من 220 منظمة مجتمع مدني، بمقاطعة قمة مجموعة العشرين للمجتمع المدني، المقرر عقدها في السعودية خلال العام الجاري، بسبب “سجل المملكة السيء في مجال حقوق الإنسان”.

جاء ذلك عبر بيان نشرته منظمة العفو الدولية “أمنستي”، الثلاثاء، ضم أسماء المقاطعين للقمة، وعبرت فيه المنظمة الأممية عن قلقها بشأن مشاركة عدد من منظمات المجتمع المدني في القمة  المخصصة لاجتماعات المجتمع المدني داخل مجموعة العشرين.

وقمة مجموعة العشرين المقرر عقدها في العاصمة السعودية الرياض هي الاجتماع الخامس عشر لمجموعة العشرين (G20)، ومن المزمع أن تنعقد يومي 21-22 من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

ووفق بيان المنظمات المقاطعة للقمة، فإن السعودية تحاول التستر على سجلها السيئ في مجال حقوق الإنسان من خلال إقامة فعاليات دولية كبرى في البلاد.

وأضافت أن السعودية تقوم بعمليات الاحتجاز التعسفي والتعذيب والمحاكمات الجائرة، وأن عليها أن تتخذ خطوات ذات مغزى لوضع حد لذلك.

وطالبت السعودية بإطلاق سراح المدافعين عن حقوق الإنسان والناشطات في مجال حقوق المرأة القابعين خلف القضبان.

وتابعت المنظمات أن السعودية جعلت من المستحيل علميا على المدافعين عن حقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني ممارسة عملهم، لأنها لا تتسامح مع حرية التعبير، والعديد من هؤلاء المدافعين عن حقوق الإنسان رهن الاعتقال أو في المنفى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق