منى الكرد تدعو للوقوف بوجه الظلم وقمع الحريات – شاهد

السياسي – دعت الناشطة في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، منى الكرد، إلى ضرورة فضح الظلم والاضطهاد، وقمع الحريات والاعتقالات السياسية، وتوثيق كل الاعتداءات ونشرها.

وقالت الكرد خلال كلمة لها في حفل تخرجها من جامعة بيرزيت، إن الفلسطيني يستطيع أن يوصل صوته إلى العالم، بغض النظر عن العقبات وتكميم الأفواه، وطالبت بدعم أولئك الذين يصدحون بالحق.

وأضافت: “لازم اليوم نتطلع للذي يحدث من مكان أبعد، لأنه تأكدنا من أهمية الكلمة، وكم صوتنا العالي ممكن يحرك العالم، وشعرنا لأول مرة من سنوات طويلة بوحدتنا الوطنية الحقيقية التي تجسدت بمواجهة سياسات اقتلاعنا من البحر للنهر”.

وأوضحت الكرد أنها درست الإعلام حتى تسلط الضوء على قضية بيتها وحارتها ومدينتها ووطنها، قائلة: “اليوم نريد أن نستلم شهاداتنا التي لا تمثل ورقة فقط، بل هي سلاحنا الذي ندافع فيه عن بيوتنا وأرضنا وأشجارنا وعن حقنا، وكل أحد فينا يقاوم بمجال تخصصه”.

وقالت إنها تأمل في سقوط قرارات التهجير من حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، وأن يزول الاحتلال عن الأراضي الفلسطينية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى