منى واصف: ناهد عمران ستبقى قوية في الهيبة

السياسي -وكالات

مع انطلاق عمليات تصوير الجزء الخامس والأخير من مسلسل “الهيبة” قبل أكثر من شهر كانت الفنانة القديرة منى واصف موجودة مع فريق العمل في لبنان، حيث أدت المشاهد الخارجية لشخصية ناهد عمران في المسلسل، وعادت إلى دمشق.

اليوم تستعد واصف للعودة إلى لبنان لاستكمال تصوير مشاهدها في منزل شيخ الجبل الذي جمع أبناء ناهد عمران على مدى خمس سنوات متواصلة.

أكدت في اتصال مع بوسطة أن هناك شعوراً بالحزن لانتهاء “الهيبة”: “لا شك رح يكون في غصة إني رح ودّع ناس صاروا عيلتي وأهلي” وأضافت: “صار في علاقة بتربطنا لمدة خمس سنين، في شعور بمحبة من المتنج للمخرج للممثلين ولأصغر عامل في الفريق”.

وعما إن كانت شخصية ناهد عمران ستمر بتغييرات جذرية كون حكاية العمل تتجه نحو النهاية، لفتت واصف أن ناهد ستبقى كما هي، وعقّبت: “بكل حزن أو فرح رح تكون عايشة الحالة، بس ما رح تتغير كشخصية قوية رغم كل الظروف، وبتبقى علاقتها بجبل علاقة فيها نوع من الأمومة والتوجيه والقيادة”.

كما عبّرت عن سعادتها بأصداء مسلسل “المنصة” الذي طُرح الجزء الثالث منه مؤخراً على منصة “نتفليكس” وحلّت ضيفة شرف عليه، وجسّدت فيه شخصية جدة سوريّة تسكن في دمشق وتتواصل عبر الإنترنت مع حفيدتها خارج سوريا “العلاقة بيناتنا قائمة على التواصل الدائم، لحتى أنصحها وخلي شخصيتها قوية وما تستسلم”.

وفي سؤال لمنى واصف عن الأعمال التي تابعتها خلال الموسم الرمضاني 2021، أشارت إلى أنها شاهدت ثلاثة مسلسلات: “حارة القبة” و”سوق الحرير2″ و”2020″، وأوضحت: “ما فيني أحضر أكتر من 3 ساعات تلفزيون، لأنو باقي الوقت بقرأ فيه وبأدي التزاماتي اليومية”، فمن المعروف أن واصف تواظب على القراءة بشكل يومي إلى جانب حرصها على الاستمرار بممارسة السباحة.

وحول الرواية التي تقرؤها حالياً، أشارت إلى أنها متعلقة في هذه الفترة بروايات الكاتبة التركية أليف شافاك، ونوّهت: “حتى عم عيد قراءة قواعد العشق الأربعون لأني من الأشخاص يلي بعيدوا قراءة الروايات كل فترة وفترة”، ولفتت إلى أنها انتهت أيضاً من قراءة رواية “ظل الريح” للروائي الإسباني كارلوس زافون، مضيفة: “حبيت كارلوس جداً جداً، وبعد ما انتهيت من قراءة الرواية اكتشفت للأسف أنو توفي من فترة قريبة، كنت كتير زعلانة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى