موريتانيا وإندونيسيا كانتا على وشك تطبيع العلاقات مع إسرائيل

كشفت صحيفة إسرائيلية، نقلا عن مسؤولين في إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، أن واشنطن كانت على وشك التوصل لاتفاق مع موريتانيا وإندونيسيا لإبرام اتفاق تطبيع علاقات مع إسرائيل مماثل للاتفاقات التي وقعتها تل أبيب مع دولة الإمارات والبحرين والسودان والمغرب.

ونقلت ”تايمز أوف إسرائيل“ عن مسؤولين اثنين في البيت الأبيض قولهما إن موافقة موريتانيا على التطبيع كانت ستتم في غضون أسابيع، إلا أن الوقت نفد بانتهاء ولاية ترامب الذي دفع باتجاه اتفاقات التطبيع تلك.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وقال مسؤول لم يفصح عن هويته، إنه تم تحديد موريتانيا لتكون الدولة العربية الخامسة التي تبرم اتفاق تطبيع مع إسرائيل من قبل مساعد الرئيس جاريد كوشنر والمبعوث الخاص افي بيركويتز نظرا لأنها أقامت علاقات دبلوماسية مع إسرائيل عام 1999 قبل أن تقرر قطعها بعد 10 سنوات بسبب الاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة.

ولفتت الصحيفة في تقريرها المنشور مساء الثلاثاء إلى أن موريتانيا أصدرت بيانا أعربت فيه عن تأييدها الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل ووصفته بأنه قرار حكيم وجيد.

وقالت الصحيفة ”سعى فريق ترامب إلى تشجيع المغرب لدفع موريتانيا التي تحتفظ بعلاقات جيدة معها لإقامة علاقات مع إسرائيل“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى