موقع إسرائيلي: دفاعاتنا غير قادرة على صد هجوم إيراني بطائرات مسيرة

السياسي – كشف موقع “إسرائيل ديفانس” المهتم بالشؤوون الدفاعية والعسكرية أن منظومات الدفاع الجوي الإسرائيلي غير قادرة على التصدي لهجمات إيرانية بواسطة طائرات مسيرة.

وقال الموقع إن الإيرانيين أعدّوا قدرات هجومية تهدف إلى تحييد منظومات الدفاع الإسرائيلية المكوّنة من طائرات تُستخدم في إسقاط الوسائط المهاجمة ومنظومات دفاع أرضية، عبر شلّ التكامل بين هذين المركبين.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأضاف الموقع أن الدفاع الجوي في إسرائيل المكوّن من ثلاث منظومات، وهي: “حيتس، مقلاع داوود، والقبة الحديدية”، مؤهل للتصدي للصواريخ وليس مخصصا للتعاطي مع تهديد الطائرات المسيرة”.

وحذر من أن الموجة الأولى من الهجوم الذي يمكن أن تشنّه إيران على إسرائيل بواسطة الطائرات المسيرة يمكن أن تستهدف منظومات الدفاع الجوية المؤهلة لمواجهة الصواريخ، وذلك لتمهيد الطريق أمام هجمات صاروخية.

وأوضح أنه في حال شنّت إيران هجمات بالطائرات المسيرة من سفن في البحر ومن العمق الإيراني ومن اليمن وسوريا ولبنان، فإنّ مهمة منظومات الدفاع الجوية الإسرائيلية ستكون صعبة.

ولفت إلى أن طهران حققت في العقد الأخير قفزة كبيرة في كل ما يتعلق بإنتاج الطائرات المسيرة.

وقال الموقع إن الإيرانيين استفادوا من الاطلاع على التقنيات الأمريكية والإسرائيلية المستخدمة في صناعة الطائرات المسيرة، والتي تعرفوا عليها من خلال الطائرات التي قاموا بإسقاطها.

وأشار إلى أن الهجوم الذي شنّته إيران على منشآت النفط السعودية قبل عامين، باستخدام طائرات مسيرة حلقت لمسافة 900 كم دلّ على التقدم الذي أحرزه الإيرانيون في مجال توظيف هذه الطائرات بالعمليات الهجومية.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، أجرت إيران مناورات عسكرية في شمال شرق البلاد لمئات الطائرات بدون طيار.

وشملت الطائرات المستخدمة طرازات مثل “مهاجر” و”أبابيل” و”كمان-12″ و”آرش” و”كيان” و”بليكان” و”سيمرج” و”صاعقة” و”حازم” و”يسير”.

وخلال المناورات نفذت الطائرة الإيرانية المسيرة “كرار”، عملية وصفت بالأولى من نوعها، بعد أن قامت بعملية اعتراض جوي؛ حيث أطلقت صاروخ “جو – جو” من نوع “آذرخش” للمرة الأولى.

والجمعة، أعلن القائد العام للجيش الإيراني اللواء “عبدالرحيم موسوي” أن بلاده تمتلك قوة جوية وطائرات مسيرة قل نظيرها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى