ميانمار.. إغلاق كافة المصارف على خلفية الانقلاب

السياسي – أعلن اتحاد المصارف في ميانمار، الاثنين، إغلاق كافة المصارف إثر الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد.

ووفقا لبيان صادر عن اتحاد المصارف، فقد تقرر إغلاق البنوك مؤقتا “اعتبارا من الأول من فبراير، بسبب ضعف شبكة الإنترنت.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وبعيد الانقلاب الذي قاده الجيش وإعلانه حال الطوارئ، والإعلان الصادر عن اتحاد المصارف، بدأت تتشكل صفوف وطوابير طويلة أمام أجهزة الصرف الآلية لسحب النقود، كما شاهد صحافيون في فرانس برس.

وكان مغردون من يانغون، المدينة الرئيسية في البلاد، قد نشروا صورا لطوابير من المواطنين أمام أجهزة الصرف الآلية، ونشروا

الصور على حساباتهم في موقع تويتر.

كذلك نشرت وكالة أنباء “خيت ثيت” المحلية صورا لطوابير من الناس في الأسواق وأمام محال البقالة والمواد الغذائية وكذلك أمام أجهزة الصراف الآلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى