ميدياتك تصبح أكبر مصنع للمعالجات

السياسي -وكالات

يحظى سوق معالجات وشرائح الهواتف الذكية بمنافسة مشتعلة بين أكثر من شركة. وقد تمكنت شركة “ميدياتك” MediaTek
التايوانية من التفوق على آبل وكوالكوم لتصبح أكبر مصنع للمعالجات من حيث الحصة السوقية وذلك للربع الثاني من عام 2021.

وقد أطلت الشركة التايوانية مجموعة من المعالجات الجذابة في الأشهر الأخيرة. بما في ذلك معالجات Dimensity 5G عالية الأداء للهواتف الذكية، وأيضًا معالجات Kompanio للحواسيب اللوحية ولحواسيب كروم بوك.

وكشف تقرير CounterPoint الأخير عن سيطرة الشركة على ما وصل إلى 43% من إجمالي سوق معالجات الهواتف الذكية، ويعود الفضل في ذلك إلى الإصدارات الجديدة والتي تركز بشكل رئيسي على شبكات الجيل الخامس.

ويُذكر أن الشركة قد حققت نموًا كبيرًا مقارنةً بالعام السابق. وذلك حيث إن الشركة قد سيطرت فقط على 26% من سوق معالجات الهواتف الذكية في نفس الربع من العام السابق.

وقد سيطرت شركة كوالكوم، والتي تطور معالجات سنابدراجون، على 28% فقط من السوق، وهو رقم منخفض بالنسبة لما حققته ميدياتك. ويُذكر أن سوق الهواتف الداعمة لشبكات الجيل الخامس بشكل عام قد حقق نموًا كبيرًا يقدر بنسبة 31%.

ميدياتك تصبح أكبر مصنع للمعالجات
تمكنت شركة ميدياتك من الحفاظ على معدلات الإنتاج ومواعيد التسليم لمصنعي الهواتف الذكية بالرغم من أنها تأثرت سلبًا بأزمة الشرائح من ناحية، وبصعوبات في سلاسل التوريد من ناحية أخرى.

ومن ناحية أخرى فإن شركة آبل قد حافظت على نسبتها من هذا السوق والتي تشكل 14% فقط. وكما هو معلوم فإن إنتاج آبل بالكامل يذهب إلى هواتفها وأجهزتها الذكية عمومًا. إلى جانب ذلك أتت شركة UNSOC في المركز الرابع بنسبة 9% وسامسونج في المركز الخامس والأخير بنسبة 7%.

ولم تتوقف المنافسة على معالجات الهواتف الذكية. بل إن ميدياتك تتنافس مع كوالكوم كذلك في تصنيع شرائح ومودمات الاتصال وتحديدًا مودمات الجيل الخامس. وظلّت كوالكوم محتفظة بمركزها الأول بنسبة 55% من هذا السوق.

لكن ميدياتك على الناحية الأخرى قد تمكنت من زيادة نسبتها في هذا السوق لترتفع من 11% فقط في الربع الثاني من عام 2020 إلى 30% في الربع الثاني من عام 2021، وهو ما جعلها تشكل خطرًا أكبر على كوالكوم.

وعرفت معالجات ميدياتك منذ عدة سنوات بأنها سيئة وتستهلك الطاقة وتولد كم كبير من الحرارة، إلا أن هذه المشاكل قد حُلت بشكل واضح ضمن سلسلة Dimensity الرائدة وسلسلة Helio G المتوسطة. إلا أن الشركات المصنعة للهواتف الذكية لازالت تعتمد على معالجات سنابدراجون الرائدة في هواتفها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى