ميسي: لهذه الاسباب طلبت الرحيل

أعلن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بقاءه في نادي برشلونة بعد طلبه الرحيل الأيام الماضية .

وجاء تأكيد بقاء ميسي عبر مقابلة مع النسخة الإسبانية لموقع جول ذكر من خلالها الأسباب الرئيسية لمغادرة النادي الذي لعب معه طوال 16 عاماً في الفريق الأول .

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وإليكم حوار ليونيل ميسي مع موقع “جول”:-

لماذا مر كل هذا الوقت دون الحديث عن مستقبلك؟

قال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إن “العديد من الصحف أكدت أنني اخترت مغادرة النادي بسبب الخسارة أمام بايرن ميونخ، لكنها جزء من القصة الكاملة التي لايعلمها أحد غيري”

وأوضح ميسي: “سأبقى في برشلونة وموقفي لن يتغير بصرف النظر عن رغبتي في الرحيل، سأقدم أفضل ما لدي فأنا دوما ما أريد الفوز ولا أحب الخسارة مطلقاً، دائماً أريد النجاح للنادي ولي شخصياً” .

“قلت في وقتها إننا لانملك مقومات الفوز بدوري الأبطال، تلك كانت الحقيقة والآن لا أعرف ما سيحدث، يوجد مدرب جديد وأفكار جديدة، هذا جيد لكن من الضروري معرفة ردة فعل الفريق وإذا ما كان يستطيع المنافسة، ما يمكنني قوله هو إنني باق وسأقدم أفضل ما لدي” .

ما هو الشيء الأكثر ألمًا لميسي طوال 20 عامًا في برشلونة؟

آلمني كثيراً أن تنشر أمور ضدي خاصة عندما تكون كاذبة، كأن يقال إنني أفكر في اللجوء للقضاء ضد برشلونة كي أنال ما أريد، ما كنت لأفعل شيئا كهذا مطلقاً ، أكرر أردت الرحيل وكان ذلك حقي تماماً لأن ما كان ينص عليه العقد بإمكاني الرحيل في أي وقت في نهاية الموسم الحالي والمسألة ليست بأنني سأرحل وانتهى الأمر بل سأتألم كثيراً

أردت الرحيل لأنني رغبت في عيش سنواتي الأخيرة في سعادة، في العام الماضي لم أجد السعادة داخل النادي.

لماذا أخبرت برشلونة أنك تريد الرحيل؟

قلت صراحة للنادي وتحديداً لرئيسه إنني أريد الرحيل، طلبت ذلك على مدار العام لقد رأيت أن لحظة التغيير قد حانت، النادي كان يحتاج إلى لاعبين شباب وإن حقبتي قد انتهت وهو ما تأسفت له كثيراً لأنني دوما ما كنت أقول إنني أريد أنهاء مسيرتي هنا، لقد كان عاماً عصيباً وعانيت كثيراً في المباريات وخلال التدريبات وداخل غرف الملابس لقد صعبت على كل الأمور وفكرت في تغيير الأجواء، الأمر لا يتعلق بخسارتنا في دوري الأبطال أمام بايرن، كنت أفكر في ذلك منذ فترة طويلة، لقد أخبرت رئيس النادي بذلك وكان رده أنه يمكنني أن أقرر الرحيل أو البقاء وفي نهاية الأمر لم يف بكلمته معي.

“الفاكس كان لطلب الرحيل بصفة رسمية، للبحث عن تطلعات جديدة في مسيرتي، لقد كان ردهم سنتحدث في نهاية الموسم وفي النهاية لاشيء، بشكل أو بآخر رئيس النادي لم يكن يكترث بأي شيء أقوله”

ما الذي حدث عندما أخبرت عائلتك أنك ستغادر النادي؟

“عندما أخبرت زوجتي وأبنائي بالأمر كل شيء كان درامياً للغاية والجميع بدأ بالبكاء وأبنائي رفضوا الفكرة بصورة نهائية وتغيير المدارس، لكني أردت النظر بعيداً والتنافس على مستويات أقوى لتحقيق الألقاب وتحديداً دوري أبطال أوروبا”.

وأكمل ميسي تصريحاته: “هذا أحد أهم الأسباب التي جعلتني أستمر في النادي، لقد أخبرني الرئيس أن الطريق الوحيد لمغادرتي هو دفع 700 مليون يورو وهو أمر مستحيل وكان هناك طريقاً آخر للرحيل لكنني من المستحيل أن أسلكه وهو عن طريق المحاكم ضد برشلونة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى