ميغان ماركل تكشف عن لقبها منذ طفولتها

السياسي -وكالات

كشفت ميغان ماركل عن أن والدتها، دوريا راجلاند، تناديها حتى الآن بلقب مستعار منذ أن كانت طفلة.

أثناء الحلقة قبل الأخيرة من بودكاست “آركيتايبس” على سبوتيفاي، كشفت ميغان ماركل للممثلة ميكايلا جاي رودريغيز، بأن والدتها لا تزال تناديها بلقب “فلاور” أي الوردة.

وعند تقديم البودكاست، قالت ميغان إنها ستطرح موضوع “العيش خارج الصندوق” أي التحرر من أي قيود تفرض عليها، وهذا يدفعها للتعبير والحديث بحرية عن حياتها وهواياتها.

وبدأت ميغان الحلقة بزيارة مفاجئة الى مدرسة “إماكيوليت هارت” الكاثوليكية للفتيات في لوس أنجلوس، حيث كانت تلميذة بين 12 و17 عاماً، وقالت إن السنوات التي قضتها في المدرسة ساهمت في تكوين شخصيتها.

بعد ذلك أعطت ميغان، المستمعين لمحة عن حياتها المنزلية عندما أشارت إلى قطعة فنية لديها في صالة منزلها، كانت صديقتها جينيفيف قد قدمتها لها هدية قبل عامين. وقالت ميغان إنها كانت مقربة مع صديقتها هذه منذ عمر الـ 17، وفق ما أورد موقع ميترو الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى