“نتفليكس” تعتلي قمة هرم منتجي الأفلام في العالم

السياسي -وكالات

أعلنت “جائزة اختيار نقاد الأفلام” أو Critics Choice Awards عن الأفلام المرشحة للفوز بجوائز العام 2021 التي تعد من أهم المؤشرات للفوز بجوائز الأوسكار في أبريل المقبل.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وجاء فيلم Mank الذي يروي قصة كاتب السيناريو هيرمان جيه على رأس هذه القائمة إذ حصل على 12 ترشيحاً وهو من انتاج Netflix التي حصلت هذا العام على 46 ترشيحاُ لفئة الأفلام، و 26 ترشيحاً لفئة الانتاج التلفزيوني، ما يصل إلى 72 ترشيحاً بالمجمل، وهو أعلى عدد من الترشيحات يصل إليه أي استوديو أو شبكة إعلامية.

ثم تأتي بعد نتفلكس شبكة HBO في المرتبة الثانية بـ 24 ترشيحاً عن فئة الأفلام والتلفزيون، تليها استوديوهات أمازون التي حصلت على 18 ترشيحاً، فيما حصل استوديو
A24 على المرتبة الثانية من فئة الأفلام الأكثر ترشيحاً بـ 14 ترشيح.

في العام الماضي، تصدر فيلم The Irishman من Netflix ترشيحات لجوائز اختيار النقاد بـ 14 ترشيحاً.

ويثير وصول نتفلكس إلى قمة هرم المنتجين من حيث الترشيحات للجوائز الأساسية في عالم السينما، غيرة شركات الإنتاج الأقدم في هوليوود.

وقد دخلت Netflix إلى انتاج المحتوى الأصلي عام 2013 وأنفقت 2.4 مليار دولار وأنتجت House of Cards ثم ارتفعت ميزانية انتاج المحتوى المصور بشكل مطرد منذ ذلك الحين.

وحتى عندما فقدت الشركة بعض المشتركين في 2019 بسبب رفع أسعار الاشتراك، بلغت ميزانية نتفلكس لانتاج المحتوى المصور العام الماضي 17 مليار و300 مليون دولار ، ومن المتوقع أن تتجاوز الـ 19 مليار دولار هذا العام.

وليست الرغبة في انتاج المحتوى الأصلي بالأمر الجديد على Netflix ولكن قد يكون له أهمية أكبر الآن من أي وقت مضى بعد أن وصل عدد المشتركين إلى نحو 204 ملايين مشترك بنهاية 2020.

وقد بلغت إيرادات نتفلكس 25 مليار دولار العام الماضي مقارنةً بـ 20 مليار و150 مليون في 2019 كما ارتفع سعر سهمها المدرج في بورصة ناسداك بنحو 48% خلال سنة.

وتخطط الشركة أيضًا للذهاب لإنتاج المحتوى الأصلي للسوق المتنامي في آسيا، حيث أن ذلك الجمهور العالمي لم تخدمه شبكات أخرى مثل Disney و Apple TV على الأقل حتى الآن، ما قد يُحدث فرقًا شاسعاً لنتفلكس.

كما أن الإغلاقات التي يشهدها العالم لابد وأنها ساهمت في ارتفاع نسبة المشاهدة وعدد المشتركين، ولكن السؤال هو هل سيستمر الإقبال على نتفلكس بعد رفع هذه الإغلاقات في ظل عالم متعطش للمناسبات الاجتماعية والسفر، وهل يتغير دور نتفلكس من مجرد مكتبة للأفلام والمسلسلات إلى أهم مصدر للإنتاج السينمائي في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى