نتنياهو يطلب من الكنيست منحه الحصانة

السياسي – قالت وسائل إعلام عبرية، إن رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، قدم رسالة إلى الكنيست يطلب فيها منحه الحصانة في وجه اتهامات الفساد الموجهة إليه.

وأفادت “القناة13” العبرية بأن “نتنياهو وجه خطابا إلى رئيس الكنيست يولي إدلشتاين، الاثنين، قائلا إنه يعتزم طلب منحه الحصانة في القضايا الثلاث التي يُتهم فيها بالرشوة والاحتيال وانتهاك الثقة”.

وأضافت “ادعى نتنياهو أن مقاضاته ستؤذي الناخب الذي سيصوت لصالحه، وأنه تعرض للتمييز من قبل الآخرين”.

ونقلت صحيفة “معاريف” العبرية عن نتنياهو قوله: “لا أعتقد أن المحكمة العليا ستقع في فخ الفوضى السياسية وتحرمني من فرصة الترشح لرئاسة الوزراء في الانتخابات القادمة”.

وكانت قناة “مكان” العبرية قد أشارت إلى أن نتنياهو سيلعن اليوم الاثنين أو غدا قراره طلب الحصانة البرلمانية من تقديمه للقضاء أم لا.

ونوهت إلى أن المهلة الممنوحة له لتقديم هذا الطلب تنتهي الخميس المقبل.

وجاء في لائحة جوابية قدمها نتنياهو أنه “سيطلب على رد الالتماس الذي يحظر عليه تشكيل الحكومة المقبلة، إذا فاز بالانتخابات، على خلفية قرار مقاضاته” وفق ما ذكرت “مكان”.

وأوضح وكلاء الدفاع عن نتنياهو أن “الشعب هو صاحب الكلمة في هذه المسالة وليس المحكمة”.

وبدوره قال زعيم حزب “أزرق أبيض”، بيني غانتس، إنه “لم ير أبدا رئيس وزراء وجهت ضده ثلاثة لوائح اتهام”.

ولفتت القناة إلى أن حركة “من أجل نزاهة الحكم ” بدأت حملة ضد إمكانية تكليف نتنياهو مستقبلا بتشكيل الحكومة المقبلة حتى إذا فاز بالانتخابات.

وكتبت الحركة في حسابها على “الفيسبوك” “إن شخصا اتُهم بجرائم فساد واحتيال وإساءة الثقة لا يمكنه أن يكون وزيرا ناهيك عن رئيس وزراء”.

من جانبه اعتبر عضو “أزرق أبيض”، كاحول لافان عوفير شيلاح، بأن “موضوع الحصانة البرلمانية هو الشيء الوحيد الذي يهم رئيس الوزراء” وفق ما نقلت “مكان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق