نتنياهو يمنع وزرائه من إدلاء أي تصريحات حول اغتيال سليماني

أصدر رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، اليوم الجمعة، تعليماته للوزراء في حكومته عدم إجراء أي مقابلات صحافية أو الحديث حول قضية اغتيال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني.

وبحسب موقع صحيفة معاريف، فإن التعليمات صدرت من نتنياهو خلال تواجده في اليونان.

وقرر في وقت لاحق نتنياهو تقصير جدول أعمال زيارته إلى اليونان، للعودة إلى تل أبيب لمتابعة الأوضاع.

وكان مصدر سياسي إسرائيلي نفى أن يكون نتنياهو قطع زيارته لليونان. مؤكدًا أنه سيواصلها بشكل طبيعي. في حينها.

وقال المصدر إن نتنياهو يتابع عبر الهاتف وعن كثب تداعيات التطورات.

وحسب وسائل إعلام عبرية، قال نتنياهو: “بما أن لــ “إسرائيل” الحق في الدفاع عن النفس ، فإن للولايات المتحدة نفس الحق تمامًا”.

وأشار نتنياهو إلى أن “قاسم سليماني مسؤول عن مقتل العديد من المدنيين الأميركيين و”الأبرياء “، وقد قام بتنظيم أعمال هجومية أخرى.

واستهلت الولايات المتحدة العام الجديد بتصعيد كبير ضد إيران، حيث اغتالت فجر اليوم الجمعة أحد أبرز قادتها العسكريين، وهو الجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، ما أعقبه وعيد من طهران بالانتقام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى