نوبل الآداب للكاتبة الفرنسية أني إرنو

السياسي – أعلنت الأكاديمية السويدية في ستوكهولم ، الخميس، فوز الروائية الفرنسية “آني إرنو” بـ”جائزة نوبل للأدب”.

وأشار بيان الأكاديمية إلى أن الدافع وراء منحها الجائزة هو “الشجاعة والدقّة في المعالجة اللتين تكشف من خلالهما الجذور والاغتراب والقيود الجماعية للذاكرة الشخصية”.

وعُرفت روايات “إرنو” بتمركزها، إلى حدّ بعيد، حول تجاربها الخاصّة والحميمية، حيث لا تغادر أعمالُها مواضيعَ مثل الأزمات العائلة، والإحساس بالعار تجاه الطبقة التي تنتمي إليها، إضافة إلى كتابتها عن علاقاتها العاطفية دون استعارات أو تورية، وهو ما تسبّب بإثارة العديد من النقاشات الحادّة عند صدور عدد من أعمالها.

ومن مؤلفاتها التي تُرجمت إلى العربية: روايات “لم أخرج من ليلي” عن “المركز القومي للترجمة” (2005)، و”الاحتلال” (2011)، و”انظر إلى الأضواء يا حبيبي” (2017)، و”شغف بسيط” (2019)، وجميعها صدرت عن “دار الجمل”.

وبذلك يصل عدد الكتّاب الفرنسيّين الذين نالوا الجائزة إلى 16 كاتباً.

فيما يصل عدد الفائزات بالجائزة إلى 17 امرأة، كانت أولاهُنّ السويدية “سلمى لاغرلوف” عام 1909.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى