نيويورك : اشتباك بين مؤيدي ومعارضين لترامب

السياسي – اشتبك أنصار الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، مع عدد من معارضيه، وسط اعتقالات لقوات الأمن من الجانبين، بعد رفع لافتة كتب عليها “أنقذ أمريكا في 2024” في دعوة منهم لحمله على الترشح للرئاسة من جديد.

وتصدى عناصر من حركة “حياة السود مهمة” الناشطة في المجتمع الأمريكي الأفريقي، لمؤيدي ترامب، لمنعهم من رفع اللافتة في الميدان.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

شرطة نيويورك تدخلت ومنعت مؤيدي ترامب من رفع اللافتة، وقامت بتوقيف عدد من الطرفين بعد تبادلهم الاشتباكات.

الأسبوع الماضي، عاد ترامب إلى الساحة السياسيّة، إذ أطلّ على جمهور من المحافظين المتشدّدين، مصمّماً على استعادة السيطرة على الحزب الجمهوري الذي بات ضعيفاً ويطرح تساؤلات حول حظوظ الفوز في انتخابات 2024.


ترامب

وعندما اعتلى ترامب المنصّة، لاقى حفاوةً بالغة من مؤيّديه الذين لم تضع سوى قلّة منهم كمامات، رغم انتشار فيروس كورونا.

وفي أول خطاب له منذ خروجه من البيت الأبيض في 20 كانون الثاني/ يناير، قال الملياردير الأمريكي في إطار “مؤتمر العمل السياسي المحافظ”، الملتقى السنوي للمحافظين الأمريكيّين الذي افتُتح الجمعة في أورلاندو: “نحن نخوض صراعا من أجل بقاء الولايات المتحدة كما نعرفها”.

ترامب: نحن نفوز دائما

وأضاف في خطابه الذي استمرّ تسعين دقيقة: “هذا صراع رهيب ومريع ومؤلم… لكن في النهاية، نحن نفوز دائما”.

وكان ترامب الذي ما زال يرفض الإقرار بهزيمته في الانتخابات الرئاسية أمام جو بايدن، مصمما على التأكد من أن حركته الشعبوية تحافظ على سيطرة الحزب الجمهوري الذي يكافح لإخفاء انقساماته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى