هاني سلامة يكذب غادة عبدالرازق : هي من قامت بتقبيلي

السياسي-وكالات

انتشرت صورة ٌ قديمة ُ من كوالیس فیلم (الريس عمر حرب) الذي عرض عام ّل ھاني سلامة كما قالت ٢٠٠٧ ،أظھرت إن البطلة غادة عبد الرازق لم تقب العام الماضي وفضحت الحقیقة وروت إنھا أصرت على المخرج خالد يوسف أن يستعین بممثلة بديلة لتلعب ھذا المشھد المليء بالقبلات الحمیمة.

ھاني كذبھا وزعم إنھا كانت الممثلة التي لعبت دور القبل، ولم تلعب المشھد أي ممثلة أخرى، لكن ملامح الفتاة الموجودة في المشھد، تكشف انها ليست لغادة بل لممثللة تشبهها , لذا كان خالد يصور هذه اللقطات عن قرب (Up Close ( ْ ويتھرب من تصوير المنطقة ما بین عینیھا وأنفھا ويركز على فمھا.

غادة لم تكذب إذا، ولم تقبل أحدا في مسیرتھا الدرامیة، وكانت روت إنھا ترفض التقبیل احتراما لمشاعر ابنتھا (روتانا) وفق الجرس .

إذا لماذا يصر ھاني سلامة على أنھا ھي من كانت تقبله؟ وإذا كانت ارادت السترة ونفت واقعة.. يعني لو سلمنا جدلاً بذلك؟ ما مصلحة ھاني في تكذيبھا؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق