هبوط أسهم الإمارات رغم تحسن أسعار النفط

السياسي – هبطت أسهم الإمارات في نهاية تداولات أولى جلسات الأسبوع، على الرغم من تحسن أسعار النفط وتخطيها مستوى 30 دولار للبرميل.

وأغلقت بورصتا دبي وأبو ظبي على انخفاض، الأحد، في حين ارتفعت بورصة السعودية وقطر.

وجرت تسوية خام برنت يوم الجمعة بارتفاع 1.51 دولار، بما يعادل 5.1 بالمئة، إلى 30.97 دولار للبرميل بعدما قلص المنتجون الأمريكيون الإنتاج مع نزول عدد منصات الحفر إلى مستوى قياسي متدن، في حين مضى مزيد من الولايات في خطط لتخفيف إجراءات العزل العام المفروضة لمواجهة وباء فيروس كورونا.

وتراجع المؤشر الرئيسي لسوق دبي المالي 1.1 بالمئة مع هبوط سهم بنك دبي الإسلامي، أكبر المصارف الإسلامية في الإمارات، 1.7 بالمئة بينما نزل سهم بنك الإمارات دبي الوطني واحدا بالمئة.

وأغلق مؤشر أبوظبي منخفضا 1.4 بالمئة. وارتفع سهم أكبر بنوك البلاد، بنك أبوظبي الأول، 2.3 بالمئة.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية 0.8 بالمئة، وقاد المكاسب سهم البنك السعودي البريطاني الذي زاد 4.8، كما صعد سهم البنك السعودي الفرنسي 3.7 بالمئة.

وزاد سهم شركة النفط العملاقة أرامكو السعودية 0.5 بالمئة. وأوردت رويتزر نقلا عن مصدرين أن أرامكو تسعى لإعادة هيكلة صفقة شراء حصة مسيطرة في الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عقب انخفاض قيمة الأخيرة أكثر من 40 بالمئة بعد انهيار في أسعار النفط وجائحة فيروس كورونا. وارتفع سهم سابك 1.3 بالمئة.

وارتفع المؤشر القطري 1.2 بالمئة مع صعود سهم صناعات قطر للبتروكيماويات 4.1 بالمئة.

وأكدت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني يوم الجمعة تصنيف قطر البالغ ”???AA-???“، قائلة إنها تعتقد أن ميزانية الحكومة والميزان الخارجي سيوفران مصدات كافية لامتصاص الصدمات.

وأبقت الوكالة على النطرة المستقبلية لقطر “مستقرة”.

وخارج الخليج، صعد مؤشر الأسهم الرئيسي لبورصة مصر 0.8 بالمئة حيث زاد سهم البنك التجاري الدولي 2.5 بالمئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق