هبوط كبير في أسهم نتفليكس

بعد نجاح Squid Game وCasa de Papel، على نتفليكس لا تحجب نسب المشاهدة القياسية  التباطؤ في نمو المشتركين الجدد، الأمر الذي يقلق المستثمرين.

وباتت المنصة العملاقة للبث التدفقي تضم 221,8 مليون مشترك، أي أقل بقليل من العدد المتوقع البالغ 222 مليوناً، على ما جاء في بيان أصدرته نتفليكس عن نتائج الربع الرابع من 2021.

وتتوقع المجموعة ألا يزيد عدد مشتركيها الجدد عن 2,5 مليون خلال الربع الحالي، مقارنة بـ4 ملايين مشترك في الفترة من يناير إلى مارس 2021. ولم تسجل المنصة مثل هذا الرقم المنخفض للربع الأول سوى في 2010، عندما كان عدد مشتركي نتفليكس لا يتخطى 13,9 مليوناً.

وقد هبطت المؤشرات الرئيسية لبورصة وول ستريت عند الإغلاق الجمعة مع هبوط أسهم نتفليكس في نهاية أسبوع شاق للأسهم شهد تسجيل مؤشري ستاندرد اند بورز 500 وناسداك أكبر انخفاض أسبوعي لهما منذ بداية جائحة كورونا في مارس 2020.

وفي رسالة إلى المساهمين، قالت نتفليكس إنها تعتقد أن جائحة كوفيد-19 والصعوبات الاقتصادية في العديد من المناطق في العالم ربما منعت انتعاش نمو المشتركين إلى مستويات ما قبل الجائحة.

وتقول رويترز إن نتفليكس لم تحقق توقعات وول ستريت لعدد المشتركين الجدد في نهاية العام الماضي بسبب تصاعد حدة المنافسة في المعركة على مشاهدي خدمات البث عبر الإنترنت.

ويضخ المنافسون، ومن بينهم والت ديزني و(إتش.بي.أو ماكس) التابعة لإيه.تي اند تي، مليارات لإنتاج برامج جديدة لاقتناص حصة في سوق البث عبر الإنترنت.

وقال كشف تحليل نشره موقع “سي أن أن بزنس” إن نتفليكس “تكتسب مشتركين بوتيرة بطيئة بشكل مؤلم”، وإن “المنافسة تحتدم” مع شركات أخرى. ولم تفعل الشركة شيئا لمواجهة هذه المنافسة، وقامت بشكل متناقض بزيادة الأسعار على عملائها ومشتركيها في أميركا الشمالية.

وقال مايكل ناثانسون، المحلل الإعلامي في مؤسسة “موفيت ناثانسون” البحثية للموقع إن نتفليكس “يبدو أنها وصلت إلى مرحلة النضج”.

وأوضح ناثانسون “لقد استمروا في رفع أسعارهم، والآن من أجل الحفاظ على المشتركين لديهم، يضيفون باستمرار محتوى جديد، والمحتوى بطبيعته عمل يصعب التنبؤ به، مع فترات صعود وهبوط”.

ومنذ فترة قصيرة كانت نتفليكس محبوبة في سوق الأسهم، حيث بلغ سهم الشركة ذروته ووصل إلى 700 دولار في نوفمبر الماضي، لكنه انخفض إلى حوالي 400 دولار، الجمعة، وفقا للموقع.

ويذكر أن عدد مشتركي نتفليكس في نهاية العام الماضي بلغ 221.8 مليون مشترك، وهو عدد أكبر بكثير من باقي المنافسين.

وعلى سبيل المثال، كان لدى “ديزني” 118.1 مليون مشترك في أكتوبر الماضي، وزادت الاشتراكات لديها بنسبة 60٪ بين أكتوبر 2020 وأكتوبر 2021. وخلال نفس الفترة، زادت الاشتراكات لدى نتفليكس بنسبة 9٪ فقط

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى