“هتافات عنصرية” توقف مباراة بالدوري الإنجليزي

السياسي-وكالات

تسببت هتافات عنصرية مسيئة ضد جيمس ماكلين، لاعب منتخب أيرلندا، في إيقاف مؤقت لمباراة انتهت بفوز ستوك سيتي 5-2 على هدرسفيلد تاون في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي لكرة القدم، الأربعاء.
واستهدف بعض المشجعين ماكلين، لاعب ستوك، بعدما رفض ارتداء شعار “زهرة الخشخاش” الحمراء على قميص ناديه، لإحياء ذكرى ضحايا الحرب العالمية الأولى، وبعض الصراعات الأخرى.

وأرجع ماكلين تصرفه لأحداث “الأحد الدامي” لعام 1972، حين قتلت القوات البريطانية محتجين غير مسلحين، في ديري، مسقط رأس اللاعب بأيرلندا الشمالية.

وتعرض اللاعب البالغ عمره 30 عاما لهتاف مسيء كان شائعا في أوساط الجناح اليميني ضد الجيش الجمهوري الأيرلندي، واشتكى للحكم الذي أوقف المباراة وفقا لبروتوكول رابطة الدوري الإنجليزي لمكافحة التمييز، حسبما ذكرت “رويترز”.

وأبلغت الإذاعة الداخلية في الملعب المشجعين في استاد جون سميث بأن “السلوك المسيء يؤثر على المباراة ولن يتم التسامح مع الأمر”.

واستحسن ماكلين هذا التحرك، ولم يتم سماع إساءات أخرى بعد ذلك.

وقال مايكل أونيل، مدرب ستوك للصحفيين: “حظي جيمس بتشجيع لإبلاغ حكم المباراة عن تعرضه لأي إساءة ذات طبيعة عنصرية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق