هجوم صاروخي على سفينة إسرائيلية ببحر العرب

السياسي – أكدت وسائل إعلام إسرائيلية عصر الخميس، استهداف سفينة إسرائيلية في بحر العرب بصاروخ إيراني.

وأكدت صحيفة “إسرائيل اليوم”، أن “سفينة حاويات ترفع علما مجهولا تعرضت لهجوم في وسط البحر”، مشيرة إلى مسؤولية إيران عن هذا الهجوم.

وألمحت إلى وقوف إيران خلف هذا الهجوم الذي استهدف السفينة في البحر، وقالت: “وقع هجوم على سفينة حاويات مملوكة لإسرائيل في بحر العرب”.

ونوهت إلى أنه “لم يرد أي تأكيد رسمي لهذه الأنباء”، مؤكدة أن “الأضرار التي لحقت بالسفينة هي نتيجة هجوم إيراني مخطط مسبقًا، كما لم يتم الكشف عن هوية السفينة بعد، ولا يعرف تحت أي علم أبحرت”.

وبحسب تقرير من شركة الشحن الإسرائيلية “زيم”، فإن اسم السفينة هو “لوري” وهي تحمل علم دولة إسكندنافية، وأبحرت السفينة من تنزانيا إلى الهند وأصيبت بعدة صواريخ.

وأكدت “إسرائيل اليوم”، أنه “لحقت بالسفينة أضرار طفيفة فقط، والسفينة مملوكة لشركة “xt” الإسرائيلية ، لكنها في عقد إيجار جاف لشركة ” March” الاسكندنافية وطاقم السفينة إسكندنافي”.

وذكرت أنه في “الشهر الماضي تعرضت سفينة “هيليوس راي” للقصف أثناء إبحارها في خليج عمان، وتم جرها إلى المملكة العربية السعودية لإجراء إصلاحات، ولم تتحمل إيران المسؤولية الرسمية، ونفت دورها في الهجوم، لكن وسائل إعلام تابعة للفصيل المتطرف في النظام، ألمحت إلى أن الهجوم انتقامي من عمليات إسرائيلية مماثلة”.

وفي ذات السياق، ذكر موقع “i24” الإسرائيلي، أن “إيران اطلقت صاروخًا على سفينة إسرائيلية أثناء إبحارها في بحر العرب”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى