هكذا تكشفون الكاميرات الخفية التي تُهدِّد الخصوصية

السياسي-وكالات

مع التطور التكنولوجي الكبير، أصبح من الصعب اليوم اكتشاف وجود كاميرا خفية مزروعة في مكان ما، لأنّ هذه الكاميرات أصبحت صغيرة للغاية ومدمجة في أجهزة لا يمكن لأحد التكهّن أنّ كاميرات توجد في داخلها.
تنتشر في الآونة الأخيرة أخبار كثيرة عن ابتزاز لأشخاص بفيديوهات خاصة أو حميمة تمّ تسجيلها لهم من دون معرفتهم. وعلى رغم أنّ الجهات المختصة تتابع الشكاوى في هذا الموضوع، لكن ذلك لا يغني عن الخطوات الاستباقية والإحترازية التي يجب أن يقوم بها الشخص بنفسه، لتفادي الوقوع ضحية لهذه الكاميرات.

 

والجدير ذكره أنّ الكاميرات الخفية تأتي بأشكال لا تخطر على البال، مثل مفتاح سيارة أو ولّاعة سجائر أو منبّه أو ساعة حائط أو تعليقة ملابس أو شاحن للهاتف أو مقبس كهربائي أو زر قميص أو لمبة أو مستشعر حريق، وغيرها من الأشكال التي من الصعب تعدادها كلها. لذلك، عند التواجد في أماكن غريبة أو غير موثوقة من المهم التأكد من عدم وجود هذه الكاميرات.

 

إرشادات مفيدة

 

نشرت دراسة حديثة تقارير وإرشادات تساعد في رصد كاميرات مراقبة خفية بالغرف تقوم في التسجيل أو البث المباشر. ونصحت الدراسة باتّباع خطوات معينة للكشف عن الكاميرات المخبّأة داخل الغرف، منها الفحوصات المرئية للعين، وأوّلها الانتباه لوجود أدوات أو ملحقات إلكترونية غريبة الشكل، على سبيل المثال الانتباه إلى وجود منبّهات في أماكن ليس من المنطقي أن توجد فيها، لأنّ ذلك قد يكون دليلاً على وجود كاميرا خفية بداخل هذه الأجهزة.

 

كذلك يجب توخّي الحذر من وجود قابس «يو إس بي» معلّق على الحيط، وموجّه نحو السرير أو حوض الاستحمام، وفي حال وجوده مسبقاً من الأفضل نزعه وعدم استخدامه، والإعتماد على الشاحن الخاص عند الحاجة.

 

وعند الشك بوجود كاميرا مخفية نصحت الدراسة بإطفاء الأنوار واستخدام المصباح اليدوي أو مصباح الهاتف، الأمر الذي يساعد في اكتشاف عدسات كاميرا خفية، لأنه قد ينعكس من عدساتها ضوء داخل الغرفة. وأوضحت أنّ جميع الكاميرات الخفية الحديثة تستخدم تقنية «واي فاي»، ممّا يسمح ببَث لقطات عبر الإنترنت، وهذا الأمر يجعلها عرضة للكشف.

 

وفي هذه الحالة يمكن لمستخدمي الهواتف الذكية تنزيل تطبيق «FING» المتوافر على نظام التشغيل «أي أو أس» و«أندرويد»، والذي يستطيع أن يكشف عن جميع الأجهزة اللاسلكية المتصلة بشبكة «واي فاي». لكن إذا كانت الكاميرا الخفية تستخدم شبكة لاسلكية خاصة بها، غير تلك المتصلة بهاتف المستخدم، فلن يتمكن هذا التطبيق من رصدها.

 

وأكدت الدراسة أنه قد لا تكفي عمليات الفحص المرئية للعثور على الكاميرات الخفية، ولذلك هنالك خطوات أخرى تساعد في إيجادها، وهي عبارة عن جهاز كشف التردد اللاسلكي القادر على تحديد مكان الأجهزة التي تنبعث منها إشارات عبر إصدار صوت تنبيه. ويمكن شراء هذا الجهاز الصغير عبر الإنترنت بأسعار زهيدة لا تتخطى 30 دولاراً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق