هيلارى كلينتون تروج لفيلمها الوثائقى الجديد

السياسي-وكالات

حرصت هيلاري كلينتون المرشحة الرئاسية للانتخابات الامريكية السابقة، على الترويج لفيلمها الوثائقي الجديد Hillary الذى تم طرحه أمس عبر الشبكة الشهيرة Hulu، ونشرت صورة للبوستر الرسمى للفيلم منذ قليل عبر حساباتها المختلفة، لتعلن وصول الفيلم الذى يسرد قصة الأدوار النسائية المتغيرة في أمريكا.

ووصفت الصحف العالمية فيلم المرشحة الرئاسية السابقة بـ”محاربة أثقلتها الدروع” فى إشارة إلى الحبكة الدرامية التى يضمها الفيلم المكون من أربعة أجزاء، والتى ستسرد منافسة كلينتون على كرسى الرئاسة الأمريكية، بالإضافة إلى الكثير من الكواليس وراء حملتها الانتخابية للرئاسة.

ووفقاً لصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، فإن الفيلم الجديد سيسرد واقعة تبديل 80 ألف صوت لصالح ترامب في ولايات ميشيجان وويسكونسن وبنسلفانيا، والحرب الثقافية التى شنها المرشح المنافس ضدها من أجل الفوز بالكرسى الرئاسى.

كلنتون تعرض فيلمها الوثائقى الجديد

كما يسرد الفيلم الجديد بدايات هيلاري كلينتون فى فترة نهاية الستينات الأخيرة والتى بدأت بإلقائها لخطاب مؤثر داخل كلية ويلسلى وبداية التحاقها بالمشوار السياسي ومن ثم التقائها بزوجها في كلية الحقوق بجامعة ييل وانتقالها إلى اركنساس، وممارستها للقانون، وعضويتها فى مجلس الشيوخ وتقلدها منصب وزيرة الخارجية ومحاولتها فى أن تصبح أول رئيسة للولايات المتحدة.

وعلى سياق أخر، عرض الفيلم الوثائقى لهيلارى كلينتون، ضمن فعاليات مهرجان برلين السينمائى الدولى حيث خضعت لجلسة تصوير photo call وعقد المهرجان مؤتمر صحفي لصناع الفيلم بحضورها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى