واحد من كل 3 أميركيين تعرضوا لخفض أجورهم بسبب “كورونا”

السياسي-وكالات

أظهرت نتائج مسح حديث أن واحد من بين كل ثلاثة عمال بدوام كامل في ​الولايات المتحدة​ شهد خفض للأجر؛ على خلفية تداعيات الوباء هذا العام.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

 

وكشفت نتائج مسح “ماجنيفاي موني” الذي شمل 984 شخصًا، أن الاضطرابات الاقتصادية التي خلفها وباء “كورونا” بدايةً من مارس الماضي دفعت العديد من أصحاب العمل الأميركيين لإجراء تخفيضات مؤقتة في أجور الموظفين خلال الربيع.

 

وقال نصف المشاركين في الاستطلاع الذي عقد في الفترة من السادس وحتى الحادي عشر من تشرين الثاني الماضي، إنه تم إلغاء الخفض في ​الأجور​ في الأشهر التالية.

 

ورغم أن تخفيضات الأجور خلال فترة الوباء كانت بمعدلات متساوية تقريبًا، إلا أن 52% من الرجال أبلغوا عودة رواتبهم كما كانت، في حين ذكر 44% فقط من ​النساء​ الأمر نفسه.

 

وبحسب نتائج المسح، فإن ما يقرب من نصف العاملين بدوام كامل قالوا إنهم تلقوا زيادة في الأجور هذا العام، لكن أيضًا بشكل غير متساوٍ، حيث أبلغ 58% من الرجال عن زيادات مقابل 48% من النساء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى