واشنطن تقرر إلغاء تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية

رحبت الأمم المتحدة بخطة واشنطن لإلغاء تصنيف جماعة الحوثي اليمنية على أنها منظمة إرهابية.

وأكد مصدر في الحزب الديمقراطي للحرة أن ادارة بايدن أبلغت الكونغرس نيتها إلغاء تصنيف الحوثيين في اليمن على قائمة الإرهاب، والذي كانت قد إصدرته إدارة ترامب في أيامها الأخيرة.

ونقلت فرانس برس عن مسؤول بالخارجيّة الأميركية قوله إن “هذا القرار لا علاقة له بنظرتنا للحوثيّين وسلوكهم المستهجن، بما في ذلك الهجمات على المدنيّين واختطاف المواطنين الأميركيّين”.

وتابع المتحدّث “نحن ملتزمون مساعدة السعوديّة في الدفاع عن أراضيها ضدّ مزيد من الهجمات المماثلة. وتحرّكنا هذا مردّهُ إلى العواقب الإنسانيّة لهذا التصنيف الذي اتّخذته الإدارة السابقة في الدقائق الأخيرة، والذي أوضحت الأمم المتحدة والمنظّمات الإنسانيّة منذ ذلك الحين أنّه سيُسرّع أسوأ أزمة إنسانية في العالم”.

وأضاف أن “تحركنا يرجع بالكامل إلى العواقب الإنسانية لهذا التصنيف الذي اتخذته الإدارة السابقة في اللحظة الأخيرة، والذي أوضحت الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية منذ ذلك الحين أنه سيعجل بأسوأ أزمة إنسانية في العالم”.

وتصف الأمم المتحدة اليمن بأنه أكبر أزمة إنسانية في العالم حيث يواجه 80 في المئة من سكانه عوزا.

وكان وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو قد أدرج جماعة الحوثي في القائمة السوداء في 19 يناير.

واستثنت إدارة ترامب جماعات الإغاثة والأمم المتحدة والصليب الأحمر وتصدير السلع الزراعية والأدوية والأجهزة الطبية من تصنيفها ، لكن مسؤولي الأمم المتحدة وجماعات الإغاثة قالوا إن هذه الاستثناءات غير كافية ودعوا إلى إلغاء هذا القرار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى