واشنطن تحذر رعاياها من السفر إلى هايتي

حذرت وزارة الخارجية الأمريكية الخميس مواطني البلاد من السفر إلى هايتي.

ورفعت الوزارة تحذيرها من لأعلى مستوى بسبب الجريمة والاضطرابات الأهلية وعمليات الخطف”.

وكانت الولايات المتحدة تكتفي في السابق بالطلب من مواطنيها أن “يتجنبوا إذا أمكن” الذهاب إلى هذا البلد الكاريبي.

وقالت الخارجية في بيان إنّ “الجرائم العنيفة مثل السرقات المسلحة أو سرقة السيارات، باتت شائعة”، مشيرة إلى أنّ “عمليات الخطف واسعة الانتشار” وتستهدف الأمريكيين أيضًا.

كما تحدثت الوزارة عن العديد من الاحتجاجات “غير المتوقعة” و”التي يُحتمل أن تكون عنيفة”.

وعيّن الرئيس الهايتي جوفنيل مويس الاثنين رئيسًا جديدًا للوزراء هو جوزيف جوثي لإخراج البلاد من الأزمة الدستورية والإنسانية والأمنية التي غرقت فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى