واشنطن تحذر مواطنيها من السفر إلى العراق

حذرت الولايات المتحدة مواطنيها، اليوم الخميس، من السفر إلى العراق، مؤكدة أنهم معرضون لمخاطر العنف والاختطاف.

وقالت الخارجية الأمريكية في بيان، تنشط العديد من الجماعات الإرهابية والمتمردة في العراق وتهاجم بانتظام قوات الأمن العراقية والمدنيين.

وأضافت، قد تهدد الميليشيات الطائفية المواطنين الأمريكيين والشركات الغربية في جميع أنحاء العراق.
وقال السفارة الأمريكية في بغداد، يوم الأربعاء، أنها علقت جميع العمليات القنصلية العامة حتى إشعار آخر.
ويأتي ذلك بعد يوم من اقتحام فصائل مسلحة وأنصارها محيطها الخارجي وإشعال حرائق وإلقاء الحجارة وتحطيم كاميرات المراقبة.

وقالت السفارة في بيان “بسبب هجمات الميليشيات عند مجمع السفارة الأمريكية، تم تعليق جميع العمليات القنصلية العامة حتى إشعار آخر. جميع المواعيد المستقبلية ألغيت. ننصح المواطنين الأمريكيين بعدم الاقتراب من السفارة”، حسب “رويترز”.

وتظاهر العشرات منذ صباح الثلاثاء أمام مقر السفارة الأمريكية في بغداد، احتجاجا على قصف أمريكي استهدف مواقع لقوات الحشد الشعبي قبل يومين.
وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية أمس انسحاب جميع المحتجين من محيط السفارة الأميركية في بغداد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى