واشنطن تكشف هوية المتهم الرئيس بالتخطيط لاغتيال بوش

كشفت السلطات الأمريكية عن هوية المتهم الرئيس بالتخطيط لمحاولة اغتيال الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش في دالاس.

وأعلنت أنّها أوقفت الثلاثاء عراقياً مرتبطاً بتنظيم داعش ووجّهت إليه تهمة التحضير لمحاولة اغتيال الرئيس الأسبق جورج بوش الابن.

وقالت النيابة العامة في أوهايو في بيان إنّ شهاب أحمد شهاب (52 عاماً) متّهم بـ“مساعدة ودعم مؤامرة تهدف إلى قتل الرئيس الأسبق للولايات المتحدة جورج دبليو بوش“.

وأوضح البيان أنّ شهاب حاول تجنيد عراقيين آخرين وإحضارهم لتنفيذ الهجوم وأجرى عمليات استكشاف واستطلاع في دالاس بولاية تكساس قرب أماكن مرتبطة بالرئيس الجمهوري الأسبق (2001-2009).

ووصل شهاب بشكل قانوني إلى الولايات المتحدة عام 2020 بتأشيرة سياحية وأقام بين كولومبوس في ولاية أوهايو (شمالا) وإنديانابوليس، قبل أن يطلب اللجوء.

كما حاول المتّهم مساعدة رجل، اعتقد أنّه عراقي، على الهجرة إلى الولايات المتحدة لقاء مبلغ مالي.

وأوضحت النيابة العامة أنّه ”في تشرين الأول/أكتوبر وكانون الأول/ديسمبر 2021 تلقّى شهاب عشرات آلاف الدولارات“ لتأمين وصول هذا الشخص الذي ”كان في الحقيقة مختلقاً“، مشيرة إلى أن ”التواصل كان منسّقاً تحت إدارة مكتب التحقيقات الفدرالي“.

وجاء في وثيقة نشرها مكتب التحقيقات الفدرالي الثلاثاء أنّ أفراد الفريق ”أرادوا قتل الرئيس الأسبق بوش لأنه برأيهم مسؤول عن مقتل العديد من العراقيين“ بعد تدخلّه العسكري في العراق الذي بدأ عام 2003.

وأبلغ شهاب رجلاً كان في الواقع مخبراً لمكتب التحقيقات الفدرالي أنّ عنصرين سابقين في الاستخبارات العراقية كان يفترض ان ينفّذا عملية اغتيال بوش بمساعدة عناصر من تنظيم داعش ومجموعة تسمّى ”الرائد“.

وأكّد المتّهم أنّه عضو في هذه المجموعة ومقرّها قطر، بحسب ما أوردته فرانس برس.

وبحسب مذكرة لمكتب التحقيقات الفيدرالي، فإن جماعة ”الرعد“ كان يقودها طيار عراقي سابق لصدام حسين كان متمركزًا خارج قطر حتى وفاته مؤخرًا.

وفي وقت سابق الثلاثاء، كشفت مجلة ”فوربس“ في تقرير لها، عن محاولة الاغتيال، مشيرة إلى أنه كان يخطط لها أحد العراقيين المنتمين لتنظيم داعش، في ”مؤامرة انتقامية“، وفقًا لوصف مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي.

وقال التقرير إن اثنين من المخبرين السريين وعملية مراقبة لحساب في تطبيق ”واتس أب“ قادوا إلى كشف خطط لتهريب قتلة إلى الولايات المتحدة لقتل الرئيس الأسبق.

وبحسب مذكرة تفتيش لمكتب التحقيقات الفيدرالي تم تقديمها في 23 مارس، كان ناشط مزعوم مرتبط بداعش في الولايات المتحدة يخطط لقتل جورج دبليو بوش.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى