ورطة لريال مدريد في يوم عيد الميلاد

السياسي-وكالات

في يوم عيد الميلاد .. تلقى المدير الفني لريال مدريد زين الدين زيدان، أنباء سيئة حول فترة غياب جناحه البرازيلي رودريغو غوس، بعد التأكد من تشخيص الانتكاسة التي تعرض لها في مباراة منتصف الأسبوع ضد غرناطة، التي انتهت بثنائية كاسيميرو وكريم بنزيما في الدوري الإسباني.

 

وكالعادة، اكتفى موقع النادي الرسمي، بالكشف عن نتائج الفحوصات الطبية التي خضع لها صاحب الـ19 عاما قبل يومين، وذلك في بيان مُقتضب جاء فيه “إن الفحوصات التي أجراها لاعبنا رودريغو من قبل الخدمات الطبية في ريال مدريد، أظهرت أنه يعاني من إصابة عضلية أثرت على وتر العضلة ذات الرأسين اليمنى”.

 

ورغم تكتم النادي على فترة غياب المهاجم المتوقعة، إلا أن أغلب المصادر المقربة من اللوس بلانكوس، أجمعت على أنه سيخرج من حسابات زيزو لفترة طويلة، ولن تقل بأي حال من الأحوال عن ثلاثة أشهر، وفقا لما ذكرته صحيفة “آس”، نقلا عن مصدر مقرب من الطاقم الطبي للميرينغي.

 

وجاءت الانتكاسة في توقيت ولا أسوأ بالنسبة للاعب سانتوس السابق، خاصة بعد عودته للمشاركة في دقائق لعب أكثر مما كان في فترة ما بعد استئناف النشاط، بظهوره في 17 مباراة في مختلف المسابقات منذ بداية الموسم، بمعدل 680 دقيقة داخل المستطيل الأخضر، فيما يمثل 31% من دقائق اللعب الممكنة للفريق.

 

وحال صدقت هذه الأنباء، فلن يكون رودريغو متاحا لصدام أتالانتا في بداية مراحل خروج المغلوب لدوري أبطال أوروبا، أو على أقل تقدير سيُحرم من رحلة “جيويس”، لخوض مباراة الذهاب المقرر لها في الرابع والعشرين من فبراير / شباط، ليسابق الزمن بعد ذلك، آملا في اللحاق بإياب ملعب “سانتياغو بيرنابيو” منتصف الشهر التالي.

 

وقد تتسبب هذه الانتكاسة، في تراجع زيدان عن فكرة التخلي عن الثنائي المنبوذ لوكا يوفيتش وماريانو دياز في سوق الانتقالات الشتوية المنتظرة، تحسبا للظروف ومشاكل الإصابات المتوقعة، مع عودة ضغط المباريات المحلية والقارية في الربع الأول من 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى