وزراء مالية “العشرين” يبدأون اليوم اجتماعهم بالرياض

السياسي – تنطلق في الرياض اليوم السبت فعاليات الاجتماع الأول لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين، تحت رئاسة المملكة لمجموعة العشرين.

وسيشارك في الاجتماع الذي سيواصل فعاليات يومه الثاني غدا الأحد، وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية من دول مجموعة العشرين والدول المدعوة، إضافة إلى رؤساء المنظمات الدولية والإقليمية.

وسيرأس الاجتماع وزير المالية السعودي، محمد بن عبدالله الجدعان، ومحافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور أحمد بن عبدالكريم الخليفي.

وقال الخليفي، اليوم السبت، إن النمو الاقتصادي للمملكة من المتوقع أن يشهد ارتفاعا هذا العام بدعم من القطاع غير النفطي.

وأضاف خلال مؤتمر اقتصادي في الرياض، أنه من السابق لأوانه تحديد الضرر الاقتصادي الناجم عن فيروس كورونا، الذي بدأ في الصين وانتشر في أنحاء العالم، على نحو كامل.

وأعلن صندوق النقد الدولي في يناير أنه يتوقع نمو اقتصاد السعودية 1.9% هذا العام ارتفاعا من نحو 0.4% في 2019، لكن توقعات النمو الاقتصادي للمملكة في 2020 جرى تعديلها بالخفض من 2.2% بفعل انخفاض إنتاج النفط.

وسيناقش وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية في الرياض آفاق الاقتصاد العالمي وخيارات السياسات لدعم النمو الاقتصادي والتصدي للمخاطر المحيطة به.

كما سيناقش الاجتماع أولويات رئاسة المملكة لمجموعة العشرين تحت هدفها العام المتمثل في “اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع”، التي تتضمن تعزيز إتاحة الفرص للجميع، ومعالجة التحديات الضريبية الناجمة عن التحول إلى الاقتصاد الرقمي، والاستفادة من التقنية في البنية التحتية، وتطوير أسواق رأس المال المحلية، وتأطير المسائل الرقابية والتنظيمية لمواكبة العصر الرقمي.

وعلى هامش الاجتماع، ستقوم رئاسة المملكة لمجموعة العشرين بعقد مؤتمر وزاري لمجموعة العشرين عن الضرائب الدولية في الرياض بتاريخ 22 فبراير 2020، حيث سيناقش المؤتمر التطورات في الشفافية الضريبية وسبل تعزيز الجهود لمعالجة التحديات الضريبية الناجمة عن التحول إلى الاقتصاد الرقمي.

وسيقدم وزير المالية محمد الجدعان، الكلمة الافتتاحية للمؤتمر، وسيشارك في مناقشات ضرائب الاقتصاد الرقمي.

Volume 0%

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق