وزيرة الدفاع الألمانية تصل أوكرانيا في زيارة مفاجئة

السياسي – أعلنت وزارة الدفاع الألمانية أن وزيرة الدفاع كريستين لامبرخت، وصلت إلى أوكرانيا، اليوم السبت، في زيارة لم تُعلن مسبقا، حيث التقت نظيرها بحكومة نظام كييف أوليكسي ريزنيكوف.
ونشرت وزارة الدفاع الألمانية تغريدة عبر حسابها على “تويتر”، قالت فيها “التقت الوزيرة لامبرخت نظيرها أوليكسي ريزنيكوف في أوكرانيا اليوم. سندعم أصدقاءنا ما دام ذلك ضروريا”.
وكانت وزيرة الدفاع الألمانية، كريستين لامبرخت، قد قالت في وقت سابق من اليوم، إن بلادها لا تستطيع أن تقرر بمفردها ما إذا كانت ستقبل انضمام أوكرانيا السريع إلى الناتو.
وجاءت تصريحات وزيرة الدفاع الألمانية خلال زيارتها لمولدوفا قالت خلالها: “بالطبع، أوكرانيا حرة في اختيار تحالف تكون فيه وتشعر بالحرية، لكن ألمانيا لا يمكنها اتخاذ القرار المناسب بشكل مستقل دون التشاور مع حلفائها في الحلف وجميع المناقشات بشأن طلب إجراء معجل لانضمام أوكرانيا إلى الناتو”.
العملية العسكرية الروسية الخاصة
وأضافت لامبرخت: “ستجرى المشاورات في إطار 30 دولة (هي الأعضاء بالفعل)”.
وكان الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي أعلن، أمس الجمعة، أن بلاده تقدمت بطلب عاجل للانضمام إلى حلف الناتو.
وردا على طلب كييف، قال الأمين العام لحلف “الناتو”، ينس ستولتنبرغ، إن “أبواب الناتو لا تزال مفتوحة. لقد أظهرنا ذلك في السنوات الأخيرة، يتخذ جميع الحلفاء الثلاثين قرار العضوية بالإجماع”.
وأكد ستولتنبرغ أن “هدف الناتو الحالي هو تقديم مساعدة عاجلة لأوكرانيا لمساعدتها في الدفاع عن نفسها”، معتبراً أنه “في الوقت الحالي هذه هي المهمة الرئيسية للحلف”.
يذكر أن البرلمان الأوكراني كان قد قام في ديسمبر/ كانون الأول عام 2014 بتعديل قانونين، متخليا عن حالة الدولة المحايدة. في فبراير/ شباط 2019، اعتمد البرلمان الأوكراني تعديلات على الدستور، حددت مسار البلاد في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى