وزير الدفاع الأمريكي: لن نوفر دعما جويا لتركيا في إدلب

السياسي – أكد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، أن الولايات المتحدة لن تقدم دعما جويا لتركيا خلال العملية العسكرية التي تنفذها تركيا في مدينة إدلب السورية.
وقال إسبر خلال إفادة صحفية اليوم الاثنين: “تركيا منخرطة في عمليتها العسكرية في سوريا، وناقشتها مع الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ ونتعامل مع الوضع خطوة بخطوة”.

وأضاف إسبر “الأساس هو محاولة وقف التصعيد في هذه المناطق”.

وأجاب إسبر ردا على سؤال حول توفير الولايات المتحدة دعما جويا لتركيا “لا”، مضيفا “الولايات المتحدة تنظر في زيادة المساعدات الإنسانية إلى الأفراد في سوريا”.

ونشرت لجنة التحقيق المستقلة التابعة للأمم المتحدة في سوريا، اليوم الاثنين، تقريرا جديدا حول التحقيق في الوضع في سوريا للفترة من يوليو/ تموز 2019 إلى يناير/ كانون الثاني2020. وتقوم الوثيقة، على وجه الخصوص، بتقييم العملية التركية في شمالي سوريا، “نبع السلام”.

وخلص خبراء اللجنة إلى أن العملية التركية، وكذلك انسحاب القوات الأمريكية في أوائل أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، أديا إلى زيادة أعداد اللاجئين وتفاقم الوضع الصعب أصلاً لأولئك، الذين يعيشون في مناطق سيطرة التشكيلات الكردية.

وتؤكد الوثيقة، أن الجيش التركي خلال العملية دعم لوجستيا مسلحي الجيش الوطني السوري، الذين يمثلون الجناح العسكري للمعارضة السورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى