وزير النفط الكويتي: بدء الضخ التجريبي في حقل الوفرة

السياسي-وكالات

أعلن وزير النفط الكويتي خالد الفاضل، اليوم الأحد، بدء الضخ التجريبي في حقل الوفرة المشترك مع السعودية، بعد إغلاق دام 5 سنوات.

وفي تصريح صحفي أدلى به على هامش حفل إطلاق الشعار الجديد لوزارة النفط، توقع الفاضل ”عودة الإنتاج في حقل الوفرة لمستواه السابق (بحدود 140 ألف برميل يوميا) قبل نهاية العام الجاري“.

ونجحت السعودية والكويت في التوصل لاتفاق خلال ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بشأن استئناف إنتاج النفط للمنطقة المقسومة الحدودية، في ديسمبر / كانون الأول الماضي.

وزاد الوزير الكويتي: ”نتوقع قبل نهاية 2020، أن يكون الإنتاج قد وصل لمستواه السابق بحدود 140 ألف برميل يوميا في حقل الوفرة، و250 ألف برميل يوميا في حقل الخفجي الآخر بالمنطقة المقسومة“.

وحول بدء إنتاج الخفجي، قال الفاضل إن ”24 ديسمبر الماضي، شهد بدء العد التنازلي لمدة 60 يوما لإعادة الإنتاج فيه“.

والأسبوع الماضي، قالت شركة ”شيفرون“ الأمريكية المتعددة الجنسيات، إنها تتحضر لاستئناف الإنتاج من حقل ”الوفرة“ النفطي، الواقع بين السعودية والكويت.

وأغلق البلدان، العضوان بمنظمة الدول المصدة للنفط ”أوبك“، حقل ”الخفجي“، في أكتوبر/تشرين الأول 2014، لأسباب بيئية، وتبعه إغلاق ”الوفرة“ في مايو/ أيار 2015، لعقبات تشغيلية.‎

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى